ناسا: العثور على مواد عضوية في سطح المريخ تشير لوجود حياة

كشفت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" عن أفضل دليل حتى الآن على أن الحياة ربما كانت موجودة على سطح المريخ، وفى دراستين منفصلتين حول البيانات التى جمعتها مركبة الفضاء المتواجدة حاليا على سطح المريخ خلال السنوات القليلة الماضية، حدد العلماء مصدراً وافراً من المواد العضوية فى البحيرة القديمة، وتتبعوا بعض غاز الميثان.   ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، ستساعد النتائج الجديدة فى توجيه البحث عن الحياة الميكروبية وتحسين فهمنا للعمليات الموسمية على سطح المريخ، وقال "اشوين فاسافادا" عالم مختبر الدفع النفاث التابع لناسا فى باسادينا بكاليفورنيا، "فرص القدرة على العثور على علامات للحياة القديمة مع المهام المستقبلية للوكالة".     سطح المريخ وكشفت ناسا تفاصيل آخر النتائج فى مؤتمر صحفى عقد مساء أمس، وفى حين أن الإعلان قد لا يكون كشفًا لوجود الحياة بشكل مباشر على سطح الكوكب الأحمر، أوضح بول ماهافى، مدير قسم استكشاف النظام الشمسى فى مركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لوكالة ناسا، خلال المؤتمر، أن النتائج تعتبر "أساسية لبحثنا عن الحياة". وأشار فريق ناسا إلى أن الجزيئات العضوية التى تم العثور عليها تحتوى على الكربون والهيدروجين، وكذلك النيتروجين وعناصر أخرى، وترتبط هذه الجزيئات عادة بالحياة على الأرض، ولكن يمكن إنشاؤها أيضًا من خلال عمليات غير بيولوجية.  

  • 0صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
  • قبل 6 شهر

    «ناسا»: إرسال طائرة هليكوبتر إلى كوكب المريخ

    أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية «ناسا» أنها سترسل طائرة هليكوبتر صغيرة في إطار بعثة عام 2020 لوضع مسبار من الجيل التالي على سطح المريخ فيما يمثل أول مرة يتم فيها استخدام مثل هذه الطائرات في عالم آخر. وقالت ناسا إن الطائرة الهليكوبتر الخاصة بكوكب المريخ ستعمل عن طريق التحكم عن بعد وهي مصممة للعمل في الغلاف الجوي الرقيق للمريخ بمروحتين تدوران بشكل عكسي ويبلغ وزنها نحو 1.8 كيلوجرام بجسم يعادل حجم كرة البيسبول. وتدور مراوح الطائرة بسرعة ثلاثة آلاف لفة تقريبا في الدقيقة وهو ما يزيد عشر مرات تقريبا عن معدل الطائرات الهليكوبتر على الأرض. وقالت ميمي أونج مدير مشروع الطائرة الهليكوبتر مارس في المختبر الصاروخي في ناسا في بيان إن «الارتفاع المسجل لأي طائرة هليكوبتر تطير هنا على الأرض هو نحو 12200 متر. الغلاف الجوي للمريخ لا يمثل سوى واحد في المئة من الغلاف الجوي للأرض ولذلك عندما تكون طائرتنا الهليكوبتر على سطح المريخ فإنها تكون بالفعل بارتفاع يعادل 30480 مترا على الأرض». وقال مسؤولو ناسا إن الطائرة ستصل إلى سطح الكوكب الأحمر ملحقة بالمسبار الذي يعادل حجم سيارة. وبعد وضع الطائرة على الأرض سيتم توجيه المسبار إلى مسافة آمنة لنقل الأوامر. وقالت ناسا إن مسؤولي التحكم على الأرض سيصدرون الأوامر للطائرة الهليكوبتر للقيام بأولى رحلاتها بعد شحن بطارياتها وإجراء الاختبارات. وقالت ناسا إن هذه الطائرة تهدف إلى إظهار مدى صلاحية وجدوى استخدام مثل هذه الطائرات على المريخ مع احتمال قيامها بأدوار مثل الاستكشاف من خلال الطيران على ارتفاع منخفض أو الوصول إلى أماكن يتعذر الوصول إليها من الأرض. وتحتوى الطائرة على خلايا شمسية لشحن بطاريات أيون الليثيوم التي تعمل بها وآلية التدفئة للحفاظ علي دفء الطائرة خلال الليل الذي تنخفض فيه الحرارة إلى درجة التجمد. ومن المقرر انطلاق مهمة مسبار كوكب المريخ في شهر يوليو تموز 2020 من قاعدة كيب كانافيرال في ولاية فلوريد للوصول إلى المريخ في فبراير شباط 2021. وقالت ناسا إن المسبار مصمم للقيام بدراسات جيولوجية والتأكد من صلاحية بيئة المريخ للحياة.

  • قبل 7 شهر

    روسيا تدعو مجلس الأمن إلى الاجتماع غدا بشأن سورية

    طلبت روسيا عقد اجتماع لمجلس الامن الدولي، غدا الجمعة، لمناقشة التهديد بتوجيه ضربة عسكرية بقيادة الولايات المتحدة الى سورية، بحسب ما افاد ديبلوماسيون. ويأتي الطلب بعد أن صرح سفير روسيا في الامم المتحدة فاسيلي نيبنزيا بأن الأولوية هي لتجنب ضربات تقودها الولايات المتحدة يمكن أن تؤدي الى مواجهة خطيرة بين واشنطن وموسكو.

  • قبل 7 شهر

    اكتشاف أبعد نجم تم رصده حتى الآن ويقع في منتصف الكون

     اكتشف العلماء أبعد نجم تسنت رؤيته إلى الآن وهو نجم أرزق عملاق يقع في منتصف الكون تقريبا وأطلقوا عليه إيكاروس وهو اسم الشخصية الأسطورية اليونانية القديمة. وقال باحثون إنهم استخدموا تلسكوب إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) هابل لرصد هذا النجم الذي يفوق ضؤه الشمس مليون مرة وحرارتها مرتين ويقع على بعد 9.3 مليار سنة ضوئية عن الأرض. وهو من نوع النجوم التي يطلق عليها اسم النجوم الزرقاء العملاقة. ويقع هذا النجم في مجرة حلزونية بعيدة ويبعد ما لا يقل 100 مرة عن أي نجم تم رصده في السابق. وقال باتريك كيلي عالم الفلك بجامعة مينيسوتا وكبير معدي البحث الذي نًشر في دورية (نيتشر أسترونومي) « سيكون باستطاعتنا الآن أن ندرس بالتفصيل كيف كان الكون، ولاسيما كيفية تطور النجوم وما هي طبيعتها، والعودة بشكل شبه كامل إلى المراحل الأولى من الكون والأجيال الأولى من النجوم».

  • قبل 7 شهر

    تركيا: لن نتسامح مع انتهاك حقوقنا السيادية بـ «المتوسط» و«إيجة»

    قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن بلاده لن تتسامح مع أي جهة تنتهك حقوقها السيادية في مياه "المتوسط" و بحر إيجة. جاء ذلك في كلمة ألقاها اليوم السبت، خلال فعالية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في ولاية إزمير غربي البلاد. ومنتصف فبراير الماضي، شهدت العلاقات توترا بين أنقرة وأثينا، عقب إجراء خفر السواحل اليوناني مناورات خطيرة قرب جزر صخرية تركية في بحر إيجة. وتكررت مؤخرا انتهاكات مماثلة للمياه الإقليمية لتركيا قرب تلك الجزر، فضلا عن انتهاك مقاتلات يونانية المجال الجوي التركي. وأضاف يلدريم "سبق وكتب التاريخ نهاية لمن لهث وراء أحلام فارغة في قبرص وبحر إيجة". وشدد على أن تركيا "لا تهاب أو تتراجع أمام استفزازات أو سيناريوهات من ينتهجون سياسة خارجية غير مسؤولة".

  • قبل 7 شهر

    توقيف الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي احترازيا

  • قبل 8 شهر

    الكرملين يرفض اتهامات أميركية تحمل روسيا مسؤولية هجوم إلكتروني

  • قبل 10 شهر

    اكتشاف حمم بركانية على سطح القمر

  • قبل 10 شهر

    علماء: ستحدث انفجارات غامضة في عمق الكون

  • قبل 11 شهر

    علماء: البراكين «الخارقة» قد تثور في أي لحظة

    يمكن للبراكين الخارقة تغيير المناخ الأرضي تغييرا جذريا في حال ثورانها، ما سيؤثر بدوره على الحيوانات والبشر، وقد يؤدي إلى انقراضها. وجاء في مقال نشرته مجلة «Earth and Planetary Science Letters» العلمية أن الباحث جونتان روجيه في جامعة بريستول البريطانية أعلن أن زملاءه «نشروا عام 2004 تقييما يفيد بأن ثوران البراكين الخارقة يحدث كل 45-700 ألف عام. أما حساباتنا فتدل على أن ذلك يحدث مرة كل 17 ألف عام». وحاول روجيه وزملاؤه حساب عدد ثوران البراكين الخارقة استنادا إلى مبدأ رياضي بسيط، يفيد بأن تعدد ثوران البركان يتوقف على قوته «كلما تقل القوة كلما تكثر حالات ثوران البركان»، وقاموا بمعالجة المعلومات الخاصة بثوران آلاف البراكين. وذلك في إطار مشروع «LaMEVE». واتضح أن «البراكين الخارقة تنفجر بعد كل 5-49 ألف عام، أي بالمتوسط بعد كل 17 ألف عام. ويعني ذلك أن بركانا خارقا ما يمكن أن ينفجر في أي لحظة لأن جوف الأرض لا يعمل وفقا لجدول زمني ما. إلا أن البشرية قد تدمر نفسها قبل انفجار بركان خارق. وتعد براكين الأرض من أهم العوامل الضابطة للمناخ في كوكبنا. وبوسعها رفع درجة الحرارة على سطحه عن طريق قذف كميات هائلة من ثاني أكسيد الكربون وغيره من غازات الاحتباس الحراري، أو تخفيضها عن طريق ملء الغلاف الجوي للأرض بجسيمات من الرماد وقطرات تعكس أشعة الشمس وحرارتها. وواجهت البشرية على مدى تاريخها بضع كوارث من هذا النوع. ومنها ثوران بركان «توبا» الخارق الذي حدث منذ 70 ألف عام، وأدى إلى حلول ما يسمى بـ«الشتاء البركاني» الذي دام عدة أعوام، وتسبب في الاختفاء التام، تقريبا، للبشر من وجه الأرض. وحدثت ظواهر مماثلة منذ 240 ألف عام في نيوزيلندا ومنذ 760 ألف عام في كالفورنيا.

  • قبل 11 شهر

    علماء : 2018 هو عام الزلازل المدمرة !!

    حذر العلماء من احتمال حدوث زيادة كبيرة فى عدد الزلازل المدمرة حول العالم العام المقبل، ناتج عن تباين في سرعة دوران الأرض مما قد يزيد من الأنشطة الزلزالية، لا سيما في المناطق الاستوائية المكتظة بالسكان. ورغم أن التقلبات في سرعة دوران الأرض قد لا تتعدى ميلي ثانية واحدة في اليوم، فإنها يمكن أن تولد طاقة هائلة تحت سطح الأرض وتتسبب في هزات عنيفة. وسلط الضوء على الصلة بين دوران الأرض والنشاط الزلزالي الشهر الماضي في ورقة قدمها روجر بيلهام من جامعة كولورادو في بولدر وريبيكا بينديك من جامعة مونتانا في ميسولا، خلال الاجتماع السنوي للجمعية الجيولوجية الأميركية. وقال بيلهام لصحيفة  "ذا أوبزرفر " البريطانية الأسبوع الماضى  "إن العلاقة بين دوران الأرض والزلازل قوية، وتشير إلى أن هناك زيادة فى عدد الزلازل الشديدة العام المقبل ". وقد بحث بيلهام وبنديك في دراستهما الزلازل التي بلغت 7 درجات وأكثر منذ عام 1900. وقال بيلهام:  "سجلت الزلازل الكبرى بشكل جيد لأكثر من قرن من الزمان، وهو ما يمنحنا سجلا جيدا للدراسة ". ووجد الباحثان 5 فترات كانت بها أعداد أكبر بكثير من الزلازل الكبيرة، مقارنة بأوقات أخرى. وقال بيلهام:  "في هذه الفترات، كان هناك ما بين 25 إلى 30 زلزالا شديدا في السنة ". وأضاف:  "في بقية الأوقات كان متوسط ​​العدد حوالي 15 زلزالا كبيرا في السنة. " وقد عمل الباحثون على إيجاد علاقات ترابط بين هذه الفترات من النشاط الزلزالي الشديد وعوامل أخرى، واكتشفوا أنه عندما انخفض دوران الأرض قليلا، أعقب ذلك فترات من زيادة عدد الزلازل الشديدة. وقال بيلهام:  "إن دوران الأرض يتغير قليلا - بمقدار ملي ثانية في اليوم أحيانا - ويمكن قياسه بدقة فائقة من خلال الساعات الذرية ". ووجد بيلهام وبنديك أن الفترات التي شهدت تباطؤا في سرعة دوران الأرض كانت لخمس سنوات أعقبها زيادة في السرعة ونشاط زلزالي عنيف، وهو ما حدث عدة مرات خلال الـ150 عاما الأخيرة. وقال بيلهام  "إنها واضحة ". وأضاف  "أن الأرض تقدم لنا تنبؤا للخمس سنوات المقبلة فيما يتعلق بالنشاط الزلزالي ". وذكر أن دوران الأرض بدأ يتباطئ بالفعل منذ 4 سنوات، مما يعني أن عام 2018 قد يشهد نشاطا زلزاليا عنيفا.

  • قبل 1 سنة

    «المنظمة العالمية للأرصاد»: 2017 أشد الأعوام سخونة

  • قبل 1 سنة

    الأرض على موعد لسقوط قمر صناعي.. غدا

  • قبل 1 سنة

    دراسة علمية تؤيد فرضية داروين: سقوط النيازك في بحيرات مياه ساخنة كان سبب ظهور الحياة على الأرض

  • قبل 1 سنة

    الليلة.. سماء المنطقة العربية تنتظر ظاهرة فلكية فريدة

  • قبل 1 سنة

    رائد فضاء روسي ينشر «صورة مذهلة» لمصر

  • قبل 1 سنة

    غدًا.. نجم سهيل يظهر في سماء جزيرة العرب

  • قبل 1 سنة

    كسوف الشمس.. من الأساطير الشعبية إلى العلم الحديث

  • قبل 1 سنة

    تحديث: حقائق ومعلومات تعرفها لأول مرة عن نجم سهيل

  • قبل 1 سنة

    كوكب الأرض يشهد آخر خسوف في 2017 الأثنين المقبل

    ذكّر الباحث الفلكي السعودي سلمان آل رمضان بأن بعد غدٍ الأثنين 7 أغسطس الجاري (ليلة الثلاثاء ) ستشهد الكرة الأرضية بمشيئة الله ، آخر خسوف للقمر في 2017 ، وحدّد آل رمضان ذروة الخسوف واحتراق ربع القمر عند الساعة 9.20 بالتوقيت مكة المكرمة ( 6.20 بتوقيت جرينتش ) ،وأكد سلمان أن كل خسوف يتبعه كسوف للشمس يحصل قبله أو بعده بنحو اسبوعين وهو ما سيحصل للشمس في 21 أغسطس ، أي بعد 14 يوماً إن شاء الله . وأوضح سلمان تفاصيل خسوف الغد بقوله : يدخل القمر يدخل منطقة شبه الظل ، الساعة 06:50 م بتوقيت مكة المكرمة ( 03:50 بالتوقيت العالمي جرينتش )، وهنا يحدوث خسوف بالمصطلح الفلكي فيبهت لون القمر دون أن يحترق. يبدأ الخسوف باحتراق قرص القمر الذي تشرع له الصلاة ، الساعة 08:23 م بتوقيت مكة المكرمة ( 05:23 بتوقيت جرينتش . يكون القمر بدر ، الساعة 09:11 م ، وعمره 15 يوما و8 ساعات و24 دقيقة ، في برج الجدي ، في منزلة سعد بلع. تكون ذروة الخسوف الساعة 09:20 بالتوقيت المحلي ( 06:20 جرينتش ). وستكون نسبته 25٪ تقريبا من البدر المكتمل ،وهو ما يعني احتراق ربع القمر. ينتهي الخسوف الساعة 10:18 م بالتوقيت المحلي ( 07:18 جرينتش ). يخرج القمر من منطقة شبه الظل ( خسوف فلكي فقط ) الساعة 11:51 بالتوقيت المحلي ( 08:51 جرينتش ). وتابع سلمان أن كل من لديه الليل في الأوقات المذكورة يتمكنون من مشاهدة الخسوف ،حيث يشرق القمر عند غروب الشمس تقريباً ويغيب صباحاً ، وسيشاهد هذا الخسوف من وسط المحيط الهادي ليشمل نيوزلندا واستراليا ومعظم قارة آسيا وأوربا ( عدا أقصى جنوب غربها ) وافريقيا ( عدا غربها ) والقارة القطبية الجنوبية ، ولفت إلى أنه سيمر القمر قريبا من العقدة الهابطة في خسوفنا القادم وهي تقع في برج الجدي حاليا وهو يتجه للدخول في ظل الأرض وهو ما يسبب الخسوف وتكون نسبتها بحجم الجزء الداخل من القمر في ذلك الظل.

  • قبل 1 سنة

    الحيتان تؤلف الأغاني لجذب الإناث

    توصل علماء إلى أن الحيتان تستخدم مواهبها الإبداعية في تأليف الأغاني لاجتذاب الإناث، في الوقت الذي يحاول فيه الذكور الآخرون تقليدهم. واكتشف أربعة من العلماء في جامعة سانت أندروز بإسكتلندا، أن الحيتان من النوع الأحدب في أعماق المحيطات شرقي أستراليا تتحول إلى ما يشبه الفرقة الموسيقية، فهي تستخدم مواهبها الصوتية في تأليف أغنية جديدة كل عام يتغنون بها في إطار هجرتهم من مناطق التغذية في القارة القطبية الجنوبية "إنتاركتيكا" إلى مناطق التناسل قبالة الشاطئ الشمالي الشرقي لأستراليا، وفي السنة التالية تقوم الذكور الأخرى بالتقاط النغمة والإيقاع، ولكنها تدخل تغييرات على اللحن، وفي الوقت نفسه تكون الحيتان الأصلية، صاحبة اللحن الأول، سجلت أغنية جديدة. وتقوم الحيتان في شرقي أستراليا بتأليف الأغنية الأصلية، وفي العام التالي تقوم الحيتان من الغرب بالتقاط النغمة ولكنها تخرجها بطريقتها الخاصة. ووضع العلماء ، وفقا لصحيفة "ذا سكوتسمان" الإسكتلندية ، خلاصة تجاربهم في مؤلف جديد بعنوان "الحيتان: ماضيهم، حاضرهم ومستقبلهم"، وقام متحف التاريخ الطبيعي في لندن بنشر الكتاب، بالتزامن مع إقامة معرض جديد وكبير عن هذه المخلوقات العملاقة، يستمر حتى 28 فبراير من العام القادم.

  • قبل 1 سنة

    علماء: الأرض قد تصطدم بالمريخ

  • قبل 1 سنة

    مسبار أوروبي روسي يبدأ الهبوط على "الكوكب الأحمر"

  • قبل 1 سنة

    صاروخ "أنتاريس" يستعد للانطلاق بعد عامين من كارثة

المزيد
جميع الحقوق محفوظة