كلوب للاعبيه قبل مواجهة ريال مدريد: افعلوا ما تريدون بالكرة

شدَّد يورجن كلوب، مدرب ليفربول، على جاهزية فريقه، لمواجهة ريال مدريد، غدًا السبت، في نهائي دوري أبطال أوروبا، بالعاصمة الأوكرانية كييف. وقال كلوب، خلال المؤتمر الصحفي السابق للقاء: “الخبرة أمر مهم، واثق تمامًا في أنَّ في اللحظة التي ستسبق المباراة، سيكون ريال مدريد أكثر ثقة منَّا.. لكن المباراة لا تنتهي في هذه اللحظة، إنها تبدأ”. وأضاف: “عندما ترى ريال مدريد يلعب، تقول (إنَّهم حقا أقوياء)، لكنهم لم يواجهونا من قبل. لقد سجلنا أكثر عدد من الأهداف، في البطولة، وسنجعل الأمور صعبة عليهم للغاية”. وأكَّد: “لم يتوقع أحد وصولنا إلى هنا، لكننا هنا لأننا ليفربول. لسنا فقط فريقًا جيدًا يمارس كرة القدم. هذا الفريق لديه في حمضه النووي، أن بإمكانه الذهاب إلى الأشياء الكبيرة”. وبسؤاله عن كيفية تعامل لاعبيه مع الضغط، ردَّ المدرب الألماني قائلا، إنه اتفق مع فريقه مع بداية الموسم، على أنه سيكون المسؤول عن الهزائم، “لذلك فإنَّهم ليس لديهم شيئًا ليخسروه”. وواصل كلوب: “أعتقد أن أغلب اللاعبين، سيكونون متوترين قبل المباراة، هذا طبيعي، لكن في المباراة سدد واضرب، والعب كرات عرضية، وضربات الرأس، وسدد الركلات.. كل ما تريده”. وتابع: “افعل كل ما تريد في المباراة؛ لأنها مجرد مباراة في كرة القدم، مواجهة كبيرة بكل تأكيد، ولكنها مباراة في كرة القدم”. وأكد كلوب أن لديه أقوى دكة بدلاء، حظي بها في الفترة الأخيرة. وأضاف: “نحن في موقف أفضل بكثير، مما كنا عليه قبل أسابيع (بسبب الإصابات)، كل اللاعبين هنا باستثناء المصابين.. الروح هي أقوى نقطة لدينا، واللاعبون استعدوا بصورة رائعة للمواعيد الكبرى، ورأينا ذلك في كل المباريات”. وعن محمد صلاح، قال مدرب دورتموند السابق: “إنَّه يقدم موسما خياليًا، لكن سنرى إذا كان يستطيع تكراره في الموسم المقبل.. ميسي وكريستيانو رونالدو أكثر اللاعبين استمرارية”. وبخصوص زيدان، رد كلوب: “الجميع يقول إن زيدان، لا يملك قدرات فنية جيدة، لكن هذا أمر مضحك؛ لأنه وصل لنهائي التشامبيونزليج، وبالنسبة لي هو أحد أفضل اللاعبين، في تاريخ اللعبة، ويقوم بعمل جيد كمدرب، مثل الساعة السويسرية”. وختم بقوله: “لقد حصلت على فرصة أخرى في النهائي، بعد فرصة بوروسيا دورتموند (عام 2013)، بفضل لاعبي الفريق، لقد قاتلوا بطريقة مذهلة، ونحن نستحق ذلك”.

  • 1صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
  • قبل 2 ساعة

    رونالدو - صلاح ... صراع على «الذهب»

    كييف - أ ف ب - سيكون نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بين ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنكليزي، مواجهة قد تؤدي الى حسم وجهة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم بين اثنين من المطروحين لنيلها، البرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد) والمصري محمد صلاح (ليفربول). على صعيد الانجازات الفردية، تصعب المقارنة بين رونالدو (33 عاما)، المتوّج بالكرة الذهبية 5 مرات، والمنافس الوحيد للأرجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة الإسباني) عليها في العقد الماضي. أما صلاح (25 عاما)، فبرز بشكل لافت في الموسم الأول مع الـ «ريدز»، واستحوذ على سلسلة ألقاب فردية في الدوري، منها الهدّاف وأفضل لاعب، ما جعل اسمه يطرح كمنافس لرونالدو وميسي على الكرة الذهبية في الموسم الراهن. ويحتاج صلاح الى ان يثبت نفسه على ساحة الألقاب الأوروبية، ويقود ليفربول الى اللقب الأول في المسابقة القارية منذ العام 2005. أما رونالدو، فباتت المسابقة أشبه بعلامة مسجلة باسمه، اذ أحرز لقبها مع «ريال» 3 مرات في الأعوام الأربعة الأخيرة (2014، 2016 و2017)، وهو الهدّاف التاريخي لها مع 121 هدفا. وأثار رونالدو القلق في الجزء الأول من الموسم، عندما قدّم أداء دون المعهود، ما طرح أسئلة حول قدرة «ريال» على المضي قدما في ظل أداء غير حاسم من قبله. بيد ان النجم البرتغالي لم يخيّب الآمال في المراحل اللاحقة، وعاد ليكون نقطة الثقل في تشكيلة الفريق، وسجل 41 هدفا في المسابقات كافة. 28 منها سجلت منذ يناير. وقبل الاستراحة الشتوية في أواخر ديسمبر الماضي، كان رونالدو سجل 4 أهداف فقط، إلّا انه أنهى الموسم مع 26 هدفا في الـ «ليغا»، في المركز الثاني خلف ميسي (34). وبات دوري الأبطال، لاسيما المباريات النهائية، بمثابة المسرح التهديفي لرونالدو. في العام 2008، سجل الهدف الوحيد لفريقه السابق مانشستر يونايتد الإنكليزي في مرمى مواطنه تشلسي في المباراة النهائية التي انتهت لصالح «الشياطين الحمر» بركلات الترجيح. وفي المباريات النهائية الثلاث التي فاز بها «الملكي» في الأعوام الماضية، كان دور البرتغالي حاسما أيضا. وفي هذا الموسم، لم تختلف المعادلة، إذ سجل في كل مباراة خاضها «ريال»، باستثناء نصف النهائي ضد بايرن ميونيح الألماني، ولا يزال هدفه المقصي في مرمى يوفنتوس الإيطالي في ذهاب ربع النهائي ماثلا في الأذهان، واعتبره عدد من المتابعين أحد أجمل الأهداف في تاريخ المسابقة. في المقابل، لم يكن أشد المتفائلين بمسيرة صلاح يعتقد في مطلع الموسم، ان اللاعب سيقدم موسما كهذا مع ليفربول. ولم يكتفِ الشاب المصري بحصد الجوائز الفردية، بل حطّم في طريقه سلسلة من الأرقام القياسية، أهمها انه أصبح هداف الدوري مع 32 هدفا، وهذا رقم قياسي لموسم من 38 مباراة. وفي المسابقات كافة، وصلت أهدافه الى 44، منها 11 في المسابقة القارية. وحظي صلاح بدعم كبير من زميليه في الهجوم، السنغالي ساديو ماني والبرازيلي روبرتو فيرمينو، فسجل الثلاثي 90 هدفا في المسابقات كافة. أداء صلاح دفع عدد من المعلقين واللاعبين السابقين الى طرحه كمنافس جدّي على الكرة الذهبية، معتبرين ان ما يقدمه حاليا يضعه في مصاف الأفضل، على رغم إقرارهم بأن المقارنة بينه من جهة، وبين رونالدو وميسي من جهة أخرى، تصعب في الوقت الراهن نظرا لما قدماه على مدى عقد من الزمن، وليس فقط في موسم أو موسمين. زيدان ... «الرابح» مدريد - أ ف ب - عندما طلب من مهاجم ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في وقت سابق من الموسم الراهن، بأن يصف مدربه الفرنسي زين الدين زيدان بكلمة واحدة، لم يتردد بالقول «رابح». وفي يوم مخصص للصحافيين قبيل نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وليفربول الإنكليزي، اليوم السبت، في كييف، اختار أحد الصحافيين استشارة عدد من لاعبي النادي «الملكي»، وسؤالهم عن رأيهم بالمدرب الذي قادهم الى اللقب في الموسمين الأخيرين. ورد الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو بأن «زيدان هو أحد افضل المدربين الذين لعبت في اشرافهم». لسان حال إيسكو كان مماثلا، فزيدان «هو أحد اعظم من زاولوا كرة القدم. كل ما يقوله لك يبقى في ذهنك». كما أعرب الظهير الأيمن داني كارفاخال عن إعجابه بهدوء زيدان «لا نشعر بأنه متوتر»، وهو «يشد انتباهك عندما يتكلم». بيد ان زيدان (45 عاما) لا يزال يخضع لامتحان «الجدارة» كمدرب من قبل عدد من المعلقين، على رغم ان النجم الدولي الفرنسي السابق الذي تولى الاشراف على «الملكي» مطلع العام 2016، هو على عتبة قيادته الى اللقب الثالث تواليا في المسابقة. في رصيد زيدان حاليا العدد نفسه من ألقاب دوري الأبطال لمدربين يتفوقون عليه بأشواط على صعيد الخبرة. لقباه الأوروبيان يوازيان ما حققه «السير» الاسكتلندي أليكس فيرغوسون مع مانشستر يونايتد الإنكليزي، والإسباني جوسيب غوارديولا مع برشلونة، والبرتغالي جوزيه مورينيو مع بورتو وانتر ميلان الإيطالي. لكن مما يحسب لزيدان انه كسب ثقة اللاعبين واحترامهم نظرا لشخصيته والـ «كاريزما» التي يتمتع بها وتاريخه الكروي، وأرسى نوعا من الاستقرار في صفوف النادي المتطلب على صعيد الألقاب، والذي عرف 8 مدربين خلال 10 أعوام. وفي الموسم الماضي، تمكن «ريال» بقيادة زيدان من ان يصبح أول فريق يحتفظ بلقبه الأوروبي منذ ميلان الإيطالي ومدربه أريغو ساكي عام 1990. كما جمع ثنائية الـ «ليغا» ودوري الأبطال، في إنجاز هو الأول للفريق منذ 59 عاما. وقد يقلّل زيدان من تأثير خياراته التكتيكية في بلوغ فريقه النهائي القاري. لكنه لعب دورا بارزا في التفوق على باريس سان جرمان الفرنسي ويوفنتوس وبايرن ميونيخ الألماني في الأدوار الاقصائية. كلوب ... «المتحمس» ليفربول - أ ف ب - في المرة الأخيرة التي التقى فيها ليفربول الإنكليزي مع ريال مدريد الإسباني، أشرك مدربه حينها الايرلندي الشمالي براندن روجرز الفريق الرديف، وبالتالي كان من المستحيل على أفضل نادٍ انكليزي على الصعيد الأوروبي الوقوف في وجه العملاق الإسباني «ملك اوروبا». انتهت تلك المواجهة في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا بفوز ريال مدريد بهدف وحيد في نوفمبر 2014، بعدما كان الفريق «الملكي» ألحق أقسى خسارة بالـ «ريدز» في عقر داره على الصعيد الأوروبي قوامها ثلاثة اهداف نظيفة ذهابا. وكان الفارق من الناحية الفنية كبيرا بين الفريقين لدرجة ان انصار ليفربول صفقوا للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، عندما استبدل في الشوط الثاني. لكن وبعد ثلاث سنوات ونصف سنة، نجح المدرب الألماني يورغن كلوب في قلب الأمور رأسا على عقب داخل النادي المتوّج باللقب الأوروبي 5 مرات، واستحق فريقه بلوغ المباراة النهائية لمواجهة «ريال»، بعدما كان الاكثر تسجيلا في الموسم الراهن بـ 46 هدفا مع احتساب الدور التمهيدي. ولم تكن طريق كلوب مفروشة بالورود، وحتى بعد تخطيه مانشستر سيتي بطل انكلترا 5-1 في مجموع مباراتي ربع النهائي، اعتبر بأن المهلة التي حددها لإحراز لقب في أول 4 سنوات له، شارفت على النهاية. وفي المقابل، نجح «ريال» منذ اللقاء الاخير بين الفريقين، بالتتويج بطلا لأوروبا مرتين، الدوري مرة واحدة، كأس العالم للاندية مرتين، وكأس «السوبر» الأوروبية مرتين ايضا. بيد ان الانطباع السائد حاليا، هو ان ليفربول قادر على منافسة نخبة الأندية الأوروبية، ومع تجديد كلوب عقده حتى 2022، يبدو المستقبل زاهيا في صفوف الفريق العريق. وكسب كلوب شعبية كبيرة لدى انصار ليفربول ولاعبي الفريق والصحافة من خلال حركاته «المجنونة» على اطراف الملعب، حيث يقوم بتحفيز لاعبيه ويبثّ الحماس فيهم بشكل مستمر. ولعل النجاح الاكبر لكلوب هذا الموسم، يكمن في قدرته على تخطي الضربة القاسية التي تلقاها الفريق بخسارة احد اعمدته البرازيلي فيليبي كوتينيو لبرشلونة الإسباني خلال فترة الانتقالات الشتوية مقابل مبلغ ضخم قدّر بنحو 160 مليون يورو. بيد النقطة السوداء الوحيدة لكلوب هو فشله في الفوز في مباراتين نهائيتين مع ليفربول منذ توليه منصبه، في الموسم الاول، حيث خسر نهائي كأس رابطة الاندية الإنكليزية المحترفة أمام مانشستر سيتي، وامام اشبيلية الإسباني في نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ». كما خسر الألماني آخر 5 مباريات نهائية، اذا ما أخذت في الاعتبار المباريات النهائية الثلاث التي خاضها مع فريقه السابق بوروسيا دورتموند، وأبرزها نهائي دوري الأبطال عام 2013 امام مواطنه بايرن ميونيخ. «مو صلاح» بث السفير البريطاني في القاهرة جون كاسن، فيديو في موقع السفارة، توجه فيه إلى مواطنيه، وبشكل خاص مشجعي فريق ليفربول لكرة القدم، يعلمهم فيه كيف يلفظون اسم النجم المصري للفريق محمد صلاح، بطريقة سليمة، طالباً عدم لفظه «مو ساليه» بل مو صلاح، كما يلفظه العرب تماماً. وظهر في الفيديو مع السفير، عاملون مصريون في السفارة، نطقوا أيضاً اسم النجم الكروي، في خطوة من البعثة الديبلوماسية البريطانية لشد الهمم وتشجيع ليفربول قبل مواجهة ريال مدريد الإسباني، اليوم السبت، في كييف في نهائي دوري أبطال أوروبا. السفير كاسن، كتب أيضاً «تغريدة» في حسابه على مواقع التواصل الإلكتروني، أبلغ فيها مواطنيه أن السفارة أصدرت بياناً عاجلاً عن اللاعب، حول نطق الاسم بشكل صحيح، ارفقته بفيديو مدته 60 ثانية. القلب النابض لندن - أ ف ب - قد لا يكون ثنائي الوسط الأكثر موهبة، لكنه القلب الإنكليزي النابض لليفربول: جوردان هندرسون وجيمس ميلنر سيتوليان حماية جبهة الوسط أمام الزحف المنتظر لريال مدريد الإسباني. هندرسون القائد و«نائبه» ميلنر يقدمان مستويات ثابتة في تشكيلة المدرب الألماني يورغن كلوب، ويلعبان دور الظل وراء الثلاثي الهجومي الضارب المؤلف من المصري محمد صلاح، السنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينو. لكن ليفربول يدين بجزء من نجاحه القاري الى الثبات الفني لهذا الثنائي، ما دفع كلوب الى القول في ابريل الماضي: «يتواجدان هنا لانهما جيدان حقا، وليس لانهما انكليزيان او بريطانيان». كاريوس ونافاس لندن - أ ف ب - يتعين على الحارسين الألماني لوريس كاريوس (ليفربول الإنكليزي) والكوستاريكي كيلور نافاس (ريال مدريد الإسباني) الابقاء على شباكهما نظيفة، عندما يلتقي العملاقان القاريان، اليوم السبت، في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. مع البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف «ريال» والمصري محمد صلاح نجم هجوم ليفربول، يتميز الفريقان بقوة هجومية ضاربة، بينما يعتبر كل من كاريوس ونافاس بين الخشبات بمثابة النقاط الضعيفة. ورغم بصمتيهما في وصول فريقيهما الى النهائي القاري، إلّا ان موقعيهما ليس مضمونا في ملعبي «سانتياغو برنابيو» أو «أنفيلد» الموسم المقبل. حلم فينالدوم لندن - رويترز - أعرب لاعب ليفربول الإنكليزي، الهولندي جورجينيو فينالدوم عن أمله في مساعدة فريقه على حصد لقبه السادس في كأس اوروبا في كييف، معتبرا ان ذلك سيكون بمثابة تحقيق الحلم. وقال فينالدوم: «عندما جئت إلى هنا (عام 2016) كنت أحلم بمثل هذه اللحظات. عندما جئت إلى هنا أردت مساعدة النادي على الفوز بعدد أكبر من الألقاب التي يملكها». ويدرك أن الفوز باللقب سيمثل جزءا بسيطا من النجاح الذي حققه أساطير النادي في الماضي. قرية ماني لندن - رويترز - وزع مهاجم ليفربول الإنكليزي، السنغالي ساديو ماني 300 قميص لفريقه على الجماهير في قريته بامبالي، قبل مواجهة ريال مدريد الإسباني. وما زالت عائلة ماني تعيش في القرية، التي من المتوقّع أن تتوقف فيها الحياة لمساندة ابنها، الذي يسعى لقيادة ناديه الى اللقب السادس في كييف. وأبلغ ماني وسائل إعلام بريطانية: «هناك 2000 نسمة في القرية. اشتريت 300 قميص لليفربول لإرسالها إليهم حتى تستطيع الجماهير ارتدائها أثناء مشاهدة النهائي». إسطنبول 2020 كييف - أ ف ب - اختارت اللجنة التنفيذية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» خلال اجتماعها في كييف، ملعب «اتاتورك» الأولمبي في اسطنبول لاستضافة نهائي دوري ابطال اوروبا عام 2020. وسبق للملعب ان احتضن نهائي نسخة 2005 الذي صنف من الأروع في تاريخ المسابقة، حيث فاز ليفربول الإنكليزي بركلات الترجيح على ميلان الإيطالي. وتستضيف مدينة غدانسك البولندية نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» عام 2020. كما اختيرت مدينة بورتو البرتغالية لتكون مسرحا لمباراة الكأس «السوبر» بين بطل دوري الأبطال وبطل «يوروبا ليغ» في 2020.

  • قبل 3 ساعة

    وفاة البرازيلي هاويلا الشاهد الرئيسي في تحقيق «فيفا»

    قال مسؤولو مستشفى في ساو باولو، اليوم الجمعة، إن رجل الأعمال البرازيلي جوزيه هاويلا الذي كانت شهادته حاسمة للمدعين في فضيحة فساد بالاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» توفي عن عمر 74 عاما. بدأ هاويلا حياته العملية كمراسل لإحدى المحطات الإذاعية قبل أن يكون ثروة عن طريق العمل في الإعلانات بالملاعب. ونمت شركته ترافيك المتخصصة في التسويق الرياضي لتصبح واحدة من أكبر المؤسسات من نوعها في أميركا الجنوبية. وألقت الشرطة الأميركية القبض عليه في عام 2013 وواجه تهمة دفع رشى لمسؤولين كبار باللعبة لضمان حقوق تجارية لبطولات منها كأس كوبا أميركا. وأقر الرجل بذنبه في عام 2014 في تهم التآمر للابتزاز والاحتيال المالي وغسل أموال وتعطيل العدالة ووافق على غرامة تزيد على 151 مليون دولار ومساعدة الشرطة. وكانت شهادته حاسمة للمدعين الذين ألقوا في النهاية القبض على أهم المسؤولين في عالم كرة القدم ومنهم مسؤولون كبار في الفيفا ورئيسا اتحاد أميركا الجنوبية والاتحاد البرازيلي لكرة القدم. وقادت الاتهامات إلى أسوأ فضيحة فساد في تاريخ الفيفا. وذكرت تقارير إعلامية أن هاويلا عاش في الولايات المتحدة منذ إلقاء القبض عليه لكنه عاد للبرازيل قبل شهور قليلة. وكان الرجل يعاني من مشكلات في الجهاز التنفسي.

  • قبل 4 ساعة

    نواب معجبون بميسي.. وتاريخ المسلمين

    لا يختلف وزراء الحكومة أو نواب مجلس الأمة عن سائر المواطنين في التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي؛ فمنهم من يأخذها منصة رسمية لنقل أخباره، ومنهم من يكون أكثر تفاعلاً مع متابعيه. في الشهر الفضيل، ومن باب ملء أوقات الفراغ والمتابعة المفيدة، أخذ نواب بتفضيل تغريدات مختلفة انطلقت من حسابات عديدة، ومنها على سبيل الذكر، تفضيل النائب علي الدقباسي لتغريدات عن التاريخ الإسلامي ومعركة شَقحَب التي بدأت في 2 رمضان سنة 702هـ/20 أبريل 1303م، واستمرت ثلاثة أيام بسهل شقحب بالقرب من دمشق في سوريا وكانت بين المماليك والمغول، وانتهت المعركة بانتصار المسلمين. ومن صندوق مفضلات النواب كان فيلم تسجيلي لمعرفة سر نجاح الموهبة الفذة في كرة القدم اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي، الأمر الذي لم يتوقف عند عشاقه أو كارهيه فقط، بل امتد إلى النواب أيضاً، إذ فضل النائب عودة الرويعي وضع إحدى تغريدات تويتر من حساب آخر بالمفضلة لديه، وكانت فيديو عبارة عن فيلم يتحدث عن بدايات ميسي وكيف قالت له والدته «سوف تصبح أفضل لاعب كرة قدم في العالم». الإعجاب باللاعب ميسي لم يمنع نواباً من الإعجاب بأنفسهم أيضاً – لعباً على أوتار السياسة وتفنناً بالمفردات – إذ لوحظ «ضغط» كثير من النواب على زر الإعجاب بالتغريدات التي تنطلق من أي شخص يدون داخلها اسم النائب أو يضع مقطع فيديو أو تصريحاً! هذه «الإعجابات»، التي تظهر تلقائياً لدى متابعي النواب، يتم ترويجها بشكل غير مباشر – على وزن «خباز سعد وحسينو في مسلسل درب الزلق» – قد تزعج متابعي النواب في «تويتر» لكثرتها، فنشاط النواب «التويتري» ليته يكون على أرض الواقع تشريعياً، بدلاً من التذكير بمداخلاته في قاعة عبدالله السالم أو حديثه لوسائل الإعلام.

  • قبل 6 ساعة

    بعد قليل.. انطلاق المباراة الودية بين منتخبي الكويت ومصر

    تنطلق الساعة العاشرة مساء اليوم المباراة الودية بين منتخبي الكويت ومصر. وقال مدرب منتخب الكويت راديكو أفراميوفيتش في المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره المصري هكتور كوبر انه يسعى مع الأزرق الى الظهور بصورة جيدة مبينا ان لقاء الغد يعد "اختبارا صعبا" للازرق الكويتي. وأضاف افراميوفيتش انه يعمل على تقديم صورة جيدة ومنافسة للمنتخب المصري لاسيما انه احد المنتخبات المتأهلة لكأس العالم مبينا انه يتم حاليا تجهيز اللاعبين بدر المطوع وحسين حاكم لاشراكهما في مباراة الغد. من جهته قال كوبر انه حضر الى الكويت باللاعبين الأساسيين للمنتخب المصري من أجل الوقوف على تشكيلة فريقه النهائية لكأس العالم في موعد أقصاه 4 يونيو المقبل. وأضاف ان تجربة بعض الخطط الجديدة ستكون هدفا للمنتخب المصري خلال مواجهاته الودية المقبلة منها مباراة الأزرق الكويتي مشيرا الى ان اختيار مواجهة المنتخب الكويتي يعود الى رغبته في مواجهة مدارس كروية قريبة من الفرق التي ستواجه منتخب مصر في مونديال روسيا 2018. من جانبه اكد لاعب المنتخب الكويتي فهد الأنصاري ان تقديم مستوى جيد أمام منتخب مصر الذي يعد من أفضل منتخبات القارة السمراء سيرفع من معنويات اللاعبين متمنيا أن يقدم المنتخبين ما يليق بهما. بدوره اعرب قائد المنتخب المصري عصام الحضري عن سعادته بالتواجد في الكويت مؤكدا ان منتخب بلاده دخل في مرحلة مهمة تتطلب الدعم من الجميع.

  • قبل 6 ساعة

    «بي أم دبليو» و«مجموعة ماني» يحققان الانتصار الثاني

  • قبل 8 ساعة

    3 إجابات يبحث عنهم مدرب المنتخب المصري أمام الأزرق

  • قبل 13 ساعة

    أخصائي العلاج الطبيعي في ليفربول: محمد صلاح لن يصوم اليوم وغداً

  • قبل 13 ساعة

    هل تعرض نيمار لانتكاسة في تدريبات البرازيل ؟

  • قبل 16 ساعة

    ريال مدريد يرفض عرضين لضم أسينسيو مقابل 150 مليون يورو

    قال أوراشيو جاجيولي وكيل نجم ريال مدريد الإسباني، ماركو أسينسيو، إن الفريق الملكي رفض عرضين مؤخرا لضم اللاعب مقابل 150 مليون يورو. وقال وكيل اللاعب في تصريحات نشرتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "لقد تلقى ريال مدريد عرضين لماركو أسينسيو، يصل كل عرض فيهما إلى 150 مليون يورو، لكن النادى رفضهما، لأنه يرى في اللاعب مستقبل النادى". ولم يذكر وكيل اللاعب أسماء الناديين اللذين قدما العرضين للتعاقد مع ممثله، ولكنه أكد أنهما من الدوري الإنجليزي، مشيرا إلى أن اللاعب نفسه يرغب في الاستمرار في قلعة "سانتياجو بيرنابيو". جدير بالذكر أن الشرط الجزائي في عقد اللاعب صاحب الـ21 عاما يبلغ 700 مليون يورو في عقده الجديد مع الفريق الملكي. ويستعد أسينسيو لخوض المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا غدا السبت أمام نظيره ليفربول الإنجليزي على الملعب "الأولمبى"، في كييف الأوكرانية.

  • قبل 1 يوم

    صلاح: نهائي الأبطال لن يكون مواجهة بيني وبين رونالدو

    قال النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، إن هدفه الأول مساعدة فريقه للفوز بدوري أبطال أوروبا على حساب ريال مدريد، دون النظر لتحقيق ألقاب شخصية، وذلك قبل المواجهة المرتقبة مساء السبت في المباراة النهائية. وأضاف محمد صلاح خلال حوار أجرته معه صحيفة "ذا ناشيونال" ونقله موقع "البيرنابيو" الإسباني: "الجميع متحمس جدا للفوز بدوري الأبطال، هو نهائي مدته 90 دقيقة، علينا أن نبذل قصاري جهدنا للفوز به". وتحدث محمد صلاح عن منافسه أسطورة ريال مدريد كريستيانو رونالدو إذ قال: "النهائي ليس بين محمد صلاح وكريستيانو رونالدو، بالطبع أعرف عنه الكثير، هو لاعب رائع، نحن نركز على الفوز بالبطولة مع أنديتنا، كل ما يمكنني فعله هو اللعب بشكل جيد". وواصل صلاح تصريحاته عن نهائي دوري الأبطال: "أما بالنسبة ليوم السبت، فلن أمارس المزيد من الضغط على نفسي، يجب أن أخوض المباراة وكأنها عادية". وأردف: "نفس الشيء في كأس العالم، نحن متحمسون جدا، هذه هي المرة الأولى التي نلعب خلالها في المونديال منذ 28 عاما، لذلك فالجميع في مصر متشوقون جدا، وأنا متأكد أنني سأعطي أكثر من 100 % كلاعب لجعل الشعب المصري سعيدا، وإذا فعلت ذلك سأشعر بالفخر". وتابع: "بالتأكيد هي مباراة مختلفة لأنها نهائي دوري أبطال أوروبا، ولكن أفضل طريقة أن تأخذ الأمور بسهولة، وتستمتع بالمباراة".

  • قبل 1 يوم

    مورينيو يقترب من توجيه ضربة جديدة لجوارديولا

  • قبل 1 يوم

    «الأزرق» في اختبار صعب أمام «الفراعنة»

  • قبل 1 يوم

    الروماني إيوان مارين يقود تدريب القادسية

  • قبل 1 يوم

    نائب رئيس نادي الجهراء يفجر مفاجأة بانتخابات اتحاد الكرة

  • قبل 1 يوم

    مؤتمر صحافي لمباراة الكويت والمصر غدًا

  • قبل 1 يوم

    موعد إفطار محمد صلاح سوف يكون قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بنصف ساعة

  • قبل 1 يوم

    نادي «فيسل كوبي» الياباني يعلن ضم النجم الإسباني أندريس انييستا

  • قبل 2 يوم

    «الفيفا» و«الآسيوي» حدّثا بيانات اتحاد الكرة

  • قبل 2 يوم

    نيمار يعود من الإصابة "أفضل مما كان متوقعا"

    كشف مدرب اللياقة البدنية في المنتخب البرازيلي لكرة القدم أن عودة نجم باريس سان جرمان الفرنسي نيمار من الاصابة التي أبعدته عن الملاعب لأكثر من شهرين، "أفضل مما كان متوقعا". وقال فابيو ماهسيريدجيان من مقر تمارين المنتخب البرازيلي في تيريسوبوليس قرب ريو دي جانيرو "لقد حقق تقدما جيدا. يتدرب كل يوم. يمكنني حتى القول أن تطوره كان أفضل من المتوقع". وبدأت تحضيرات منتخب البرازيل رسميا لخوض غمار كأس العالم في روسيا 2018 الاثنين مع وصول نيمار برفقة عدد من اللاعبين الى مقر التمارين في تيريسيبوليس. ووصل نيمار الى مقر التدريب بطائرة مروحية مع زميله في سان جرمان تياغو سيلفا ودوغلاس كوستا وريناتو اغوستو. ويكتمل نصاب المنتخب البرازيلي الفائز بكأس العالم خمس مرات (رقم قياسي) في 28 أيار/مايو بعد انضمام مارسيلو وكاسيميرو (ريال مدريد الاسباني) وروبرتو فيرمينو (ليفربول الانكليزي) الذين يستعدون لمواجهة المرتقبة بين الفريقين في نهائي دوري ابطال اوروبا السبت في كييف. وسينضم الثلاثي الى صفوف المنتخب في لندن حيث سيتابع السيليساو تدريباته قبل التوجه الى روسيا. وبدأت التمارين رسميا الاربعاء بعدما خصص اليومان الاولان للفحوص الطبية والتدريبات في قاعة مقفلة. واكد مدير المنتخبات البرازيلي ايدو غاسبار ان نيمار سيكون في جاهزيته التامة لخوض المباراة الاولى في كأس العالم في روسيا. وقال غاسبار في مؤتمر صحافي في مقر تدريب المنتخب "المعدون البدنيون متفائلون وبحسب معلوماتهم نحن واثقون من انه (نيمار) سيكون في كامل جاهزيته البدنية للمباراة الاولى في 17 حزيران/يونيو (ضد سويسرا) ليس فقط على الصعيد البدني فحسب بل المعنوي ايضا". وكان أغلى لاعب في العالم في انتقاله من برشلونة الاسباني الى سان جرمان مقابل 222 مليون يورو صيف العام 2017، قد تعرض لكسر في مشط القدم خلال مباراة ضد مرسيليا في الدوري المحلي في 25 شباط/فبراير، وخضع لعملية جراحية في البرازيل في الثالث من آذار/مارس. ولم يخض نيمار (26 عاما) أي مباراة منذ ذلك الحين واكتفى بتدريبات في صفوف سان جرمان لأيام قبل العودة الى البرازيل. وكشف الأربعاء طبيب المنتخب رودريغو لاسمر الذي أجرى العملية الجراحية لنيمار، أن الأخير "يستعيد حركاته المعتادة تدريجيا". أضاف "الخطوة التالية هي التدريب جماعي الكامل ثم خوض المباريات. نقوم بكل شيء ممكن من أجل أن يشعر بالراحة". وسيقف نيمار على مدى جهوزيته في المباراتين الوديتين المقررتين ضد كرواتيا في الثالث من حزيران/يونيو، ثم ضد النمسا في العاشر منه، قبل أن يبدأ "سيليساو" مشواره الروسي بعدها بسبعة أيام. وأشار لاسمر الى أن جناح يوفنتوس الإيطالي دوغلاس كوستا قد يغيب عن المباراتين الوديتين بسبب "إصابة عضلية بسيطة".

  • قبل 2 يوم

    إنييستا يستقل الطائرة إلى “موطنه الجديد”

    كشف لاعب الوسط الدولي الإسباني، أندريس انييستا، أن اليابان ستكون وجهته المقبلة و”موطنه الجديد”، وذلك بعد مغادرته أسوار فريق برشلونة. وأعلن إنييستا، الأربعاء، توجهه إلى البلد الآسيوي برفقة رئيس شركة “راكوتن” الراعية لنادي برشلونة ومالكة نادي فيسل كوبي الياباني. ونشر إنييستا (34 عاما)، الذي ودع النادي الكاتالوني في نهاية الأسبوع الماضي، صورة عبر حسابه على “تويتر”، في ما بدا أنها طائرة خاصة، وبرفقته هيروشي ميكيتاني، الرئيس التنفيذي لشركة “راكوتن”، مرفقا إياها بتعليق “أتوجه إلى منزلي الجديد برفقة صديقي هيروشيي ميكيتاني”. وكانت وسائل إعلام إسبانية ذكرت، اليوم، أن إنييستا بات على أعتاب الانتقال إلى فريق فيسيل كوبي، وتكهنت بأن يعلن قائد برشلونة السابق ذلك بشكل رسمي الخميس. وسيلعب النجم الإسباني إلى جوار لوكاس بودولسكي مهاجم منتخب ألمانيا السابق، الذي انضم العام الماضي. ولم يفز النادي بلقب الدوري الياباني قبل ذلك ويحتل حاليا المركز السابع. وخاض اللاعب مباراته الأخيرة مع برشلونة، الأحد الماضي، بعد مسيرة حافلة لمدة 16 عاما.

  • قبل 2 يوم

    رسميا.. كارلو أنشيلوتي مدربا لـ نابولي الإيطالي

  • قبل 2 يوم

    تعرف على أغلى 3 أندية كرة قدم في العالم

  • قبل 2 يوم

    تغريم فالكاو بـ9 ملايين يورو بسبب التهرب الضريبي

  • قبل 2 يوم

    العربي ينتظر عقوبة جديدة لتعاقده مع البرازيلي نينو سانتوس

  • قبل 2 يوم

    الأزرق يختتم تدريباته اليوم استعداداً لمباراته مع مصر

  • قبل 2 يوم

    الفيفا ردا على طلب «العربي» بالغائه: قرار الحرمان خاص بلجنة المنازعات ومحكمة كاس

  • قبل 2 يوم

    الفيفا ردا على طلب «العربي» بالغائه: قرار الحرمان خاص بلجنة المنازعات ومحكمة كاس

  • قبل 2 يوم

    كريستيانو رونالدو : عمرى البيولوجي 23 عاماً فقط

  • قبل 2 يوم

    اتحاد الكرة يوافق على المشاركة في غرب آسيا

    وافق مجلس إدارة اتحاد الكرة في اجتماعه الأول برئاسة الشيخ أحمد اليوسف الصباح رئيس الاتحاد على المشاركة ضمن منافسات بطولة غرب آسيا التاسعة، والمقرر أن تستضيفها مدينة البصرة العراقية خلال الفترة المقبلة. جاء ذلك في اجتماع مجلس الاتحاد الأول الذي تم بحضور نائب الرئيس أحمد عقلة، والأعضاء معن الرشيد وصبيح أبل وجابر الزنكي وفهد الهملان وخالد الشمري وفهد المطيري ود. إبراهيم الأنصاري وعلي حسين الديحاني وسالم سعدون وأحمد عجب وعبدالحميد الكندري وفاطمة حيات، بالإضافة إلى السويدي لارس ماتياس مسؤول موظفي مكتب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA، الذي قدم التهنئة إلى مجلس الإدارة على نيل ثقة الجمعية العمومية في الانتخابات. وكان أول قرارات المجلس في الاجتماع هو تعيين د. محمد خليل أميناً عاماً للاتحاد، بالإضافة إلى تكليف عضو مجلس الإدارة معن الرشيد متحدثاً رسمياً للاتحاد. من جانب آخر، تلقى الشيخ أحمد اليوسف برقيتي تهنئة من السويسري جياني إنفانتينو رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم، وذلك بعد أن تم انتخاب اليوسف رئيساً لمجلس إدارة الاتحاد في وقت سابق، ونقل المسؤولان الدوليان في برقيتيهما التهاني إلى جميع أعضاء الاتحاد على نيل ثقة الجمعية العمومية. تأجيل الإعلان عن اللجان من جانب آخر، أجل مجلس إدارة الاتحاد الإعلان عن أسماء رؤساء اللجان العاملة في الاتحاد وأعضاء المكتب التنفيذي حتى الأحد المقبل، حيث سيتم عقد اجتماع آخر لمجلس الإدارة لإكمال جدول الأعمال، بالإضافة إلى تسمية رؤساء اللجان ومنهم الحكام والمسابقات والفنية. وتشير مصادر لـ القبس إلى أن هناك شبه استقرار على اسمي جابر الزنكي لرئاسة لجنة المسابقات بالإضافة إلى علي حسين الديحاني لترؤس اللجنة الفنية، فيما لم يتم الاستقرار على رئيس لجنة الحكام الذي ينحصر بين خالد الشمري وصبيح أبل عضوي الاتحاد، وإن كانت حظوظ الأول هي الأكبر في ظل تأييد معظم أعضاء الاتحاد، بالإضافة إلى ارتياح أوساط الحكام لوجود الشمري في المراحل المقبلة، بعد تجربته الناجحة في وقت سابق وقبل تولي لجنة التسوية. ماتياس: لا عودة لإيقاف النشاط الكروي أكد السويدي لارس ماتياس مسؤول موظفي مكتب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA خلال اجتماعه مع مجلس إدارة الاتحاد الكويتي لكرة القدم أنه لا عودة لإيقاف النشاط الكروي مستقبلاً. وكان المسؤول الدولي قد وجد في البلاد خلال اليومين الماضيين لاستعراض نتائج الجمعية العمومية للاتحاد، بالإضافة إلى الاجتماع مع مسؤولي الرياضة ومن ثم مجلس إدارة الاتحاد في اجتماعه الأول، ليؤكد على ما سبق ذكره. الحربان مهنئاً حرص شيخ المعلقين خالد الحربان على الوجود في مقر اتحاد الكرة، وذلك لتهنئة المجلس الجديد على نيل ثقة الجمعية العمومية للاتحاد، وقام رئيس مجلس الإدارة الشيخ أحمد اليوسف باستقباله، مثمّناً خطوته ومبادرته لدعم المجلس في مهمته. برقيتا التهنئة من رئيسي الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم

المزيد
جميع الحقوق محفوظة