قطر تحتفظ بلقب بطولة آسيا لكرة اليد

احتفظت قطر بلقب بطولة آسيا لكرة اليد للمرة الرابعة على التوالي، ورفعت رصيدها من الالقاب الى اربعة، عقب فوزها على كوريا الجنوبية بنتيجة 33-21 (الشوط الاول 14-11) في المباراة النهائية للنسخة التاسعة عشرة، التي اقيمت مساء اليوم الاثنين على مجمع الشيخ سعد العبدالله للصالات المغطاة في صباح السالم. وعادلت قطر رقم «أزرق اليد» في عدد القاب البطولة، بعد ان ظفرت به اعوام 2014 و2016 و2018 و2020، ولايزال المنتخبان بعيدان عن الرقم القياسي الذي تحوزه كوريا الجنوبية البالغ 9 مرات.

  • 1صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
  • قبل 21 ساعة

    «الأولمبياد الخاص الكويتي»: دمج ذوي الاعاقات الذهنية بالمجتمع

    دعت رئيس مجلس ادارة «الأولمبياد الخاص الكويتي» حياة مصطفى اليوم الاثنين الى دمج ذوي الاعاقات الذهنية في المجتمع موضحة ان في الكويت 17 الف حالة من هذه الفئة وان المشاركين منهم في الانشطة الرياضة لا يتعدى 1500 حالة. وقالت حياة لوكالة الأنباء الكويتية «كونا» على هامش فعاليات «دورة الألعاب الافريقية الأولى للأولمبياد الخاص» ان "هدف الأولمبياد الخاص الكويتي هو دمج ذوي الاعاقة بالمجتمع ليس فقط على الجانب الرياضي وانما في مجالات لصحة والتعليم والعمل ايضا". واكدت ان نظام وضع الاشخاص ذوي الاعاقة الذهنية خلف الأبواب المغلقة لم يعد موجودا وان العالم امسى لديه مدارس موحدة تجمع الأشخاص ذوي الاعاقة مع الأشخاص العاديين. من جهة اخرى اوضحت مصطفى ان الهدف من مؤتمر في مؤتمر القادة الشباب القام ضمن الفعاليات هو التثقيف ببرنامج القيادة وكيف يمكن لذوي الاعاقة أن يكونوا مبادرين بالدفاع عن قضاياهم مضيفة ان ان «الأولمبياد الخاص الكويتي» يتبع «الأولمبياد الخاص العالمي» وهو مؤسسة تعنى بالرياضة لهذه الفئة الى جانب البرامج الصحية والخاصة بتكوين وتعزيز شخصية المعاق ذهنيا ومنها برنامج « القادة الشباب». ولفتت في هذا الاطار الى مشاركة لاعبة كرة السلة الكويتية حنين المسباح "من ذوي الاعاقة الذهنية" فضلا عن مرشدتها «المتطوعة» آمنة ذياب في المؤتمر مضيفة ان المسباح شاركت في بطولات اقليمية وعالمية وحصدت ميداليات عديدة. كما اكدت اهمية نشر الوعي في المجتمع الكويتي وخارجه بشأن ضرورة الدمج معربة عن تطلعها لأن ينظر المجتمع الى هذه الفئة بطريقة مختلفة وانه بالامكان الاعتماد عليهم. من جهة اخرى شددت مصطفى على ضرورة نشر "ثقافة التطوع" بالمجتمع والتي تبدأ من الأسرة معربة عن الاعتزاز لكونها ضمن فريق كويتي كل اعضائة "متطوع" وذلك لمساعدة الأشخاص من ذوي الاعاقة الذهنية. واشارت الى دور رئيس «نادي الطموح» والمدير الوطني للأولمبياد الخاص الكويتي رحاب بورسلي في دعم هذا التوجه متمنية أن تسود مثل هذه الافكار لدى كافة افراد المجتمع. وكان وزير الشباب والرياضة المصري اشرف صبحي قد افتتح أمس الاحد دورة الألعاب الأفريقية الأولى للأولمبياد الخاص «مصر 2020» التي تستضيفها مصر حتى 31 يناير الجاري تحت رعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. ويشارك في الأولمبياد الخاص لاعبون من ذوي القدرات والهمم من 42 دولة أفريقية يتنافسون في اربعة رياضات هي خماسيات كرة القدم وكرة السلة وألعاب القوى والبوتشي.

  • قبل 1 يوم

    العالم تحت صدمة خسارة الأسطورة براينت

    تصدر خبر مصرع أسطورة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين كوبي براينت أمس في حادث تحطم مروحية أدى الى مقتل ثمانية أشخاص آخرين بينهم ابنته جيانا (13 عاما)، العناوين ليس فقط في الولايات المتحدة بل في كل أرجاء العالم. ولقي براينت، المتوج بلقب الدوري الأميركي خمس مرات بقميص لوس أنجليس ليكرز إضافة الى ذهبيتين أولمبيتين مع منتخب بلاده، حتفه أمس نتيجة تحطم مروحية كانت تقله في كالاباساس، مدينة لوس انجلوس جنوب ولاية كاليفورنيا. وخرجت مجلة "سبورتس إيلوسترايتد" الأميركية بصورة لابن الـ41 عاما الذي اعتزل اللعب عام 2016، بالأبيض والأسود، كاتبة "كوبي براينت، 1978-2020". وكتب بيل بلاشك في "لوس أنجلوس تايمز"، صحيفة المدينة التي تعشق براينت: "كيف يحدث ذلك؟ كوبي أقوى من أي مروحية. لم يكن بحاجة حتى الى مروحية. طار الى العظمة طيلة 20 عاما، حاملا معه مدينة خُطِفَت أنفاسها". وفي الطرف الآخر من البلاد على الساحل الشرقي، نشر موقع صحيفة "نيويورك تايمز" نبذة مطولة عن براينت ، مشيدا بـ "مسيرته الاستثنائية"، مع ذكره لتهمة الاغتصاب التي وجهت للاعب عام 2003 في كولورادو قبل أن تسقط الدعوى. وكتب جايسون غراي في صحيفة "وول ستريت جورنال" مقالا بعنوان "ماذا يعني كوبي براينت؟"، معتبرا أن نجم ليكرز السابق "جسد الشخص المهيمن (+ألفا+) في الرياضة المعاصرة". وتابع "في الملعب، كان +ألفا+ حقا، للأفضل، وأحيانا للأسوأ، في العظمة والهزيمة، مطالبا بحمل المباراة بأكملها على كتفيه عندما تكون الأمور على المحك، وحتى عندما لا تكون كذلك بتاتا". -وعم الحزن القارة الأوروبية بنفس القدر، لاسيما في إيطاليا حيث قضى براينت جزءا من طفولته بصحبة والده الذي كان محترفا هناك. وخرجت صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" بعنوان "لا تراجيديا"، أي المأساة بالإيطالية، مذكرة بقدرة براينت على "تحدث الإيطالية بطلاقة" أثناء إقامته في البلاد. ونشرت الصحيفة أيضا مقطع فيديو لبراينت أيام الصغر يلعب كرة السلة في بيستويا، توسكانا. وبدورها، استذكرت صحيفة "كورييري ديلو سبورت" عشق براينت لإيطاليا وكرة القدم حيث كان من مشجعي نادي ميلان، ناقلة عن أسطورة روما والمنتخب الإيطالي فرانشيسكو توتي قوله أنه كان "شرفا لي أن أتعرف على البطل الأميركي". وفي فرنسا، حيث عاش براينت لفترة وجيزة أيضا عندما كان مراهقا، كرست صحيفة "ليكيب" الرياضية تسع صفحات لموت النجم، أسفل صورة لبراينت ومن خلفه الأفق الباريسية. واستذكرت "ليكيب" تصريح لبراينت أدلى به للصحيفة عام 2017 قال فيه بأن "كرة السلة وحدها لا تحدد شخصيتي". وتحدثت "ماركا"، المجلة الرياضية الأكثر شعبية في إسبانيا، عن "الألم والمجد" بعد مصرع براينت، فيما كتب روي وارد في صحيفة "سيدني مورنينغ هيرالد" الأسترالية: "يُنهَكُ معظم اللاعبين من ماراتون الدوري الاميركي للمحترفين أو يستنفذون طاقاتهم بسبب 82 مباراة، بالإضافة إلى الأدوار الإقصائية +بلاي أوف+، سنة بعد سنة"، مستطردا بأن كوبي كان أحد النادرين الذين خالفوا القاعدة لأنه "عمل على نفسه حتى يتمكن من الوقوف في كل رحلة على الطريق (مباراة خار ملعب فريقه)، كل إصابة، كل صافرة استهجان، كل تسديدة خاطئة وكل خسارة". وعلى الرغم من انشغال البلاد بوباء كورونا القاتل الذي أصيب به أكثر من 2700 شخص في أنحاء البلاد، أحدث مصرع براينت صدمة كبيرة جدا في الصين، العاشقة لكرة السلة وحيث يحظى نجم ليكرز السابق بمكانة خاصة جدا. فقد شوهد وسم "كوبي مات" أكثر من 1.2 مليار مرة على شبكة "ويبو" الاجتماعية، ونشرت أكثر من مليون رسالة بعد ساعات قليلة من إعلان وفاته. وفي رسالته الأخيرة المنشورة في حسابه على موقع "ويبو"، أرسل براينت تمنياته لمشجعيه الصينيين بمناسبة السنة القمرية الجديدة، قائلا "أتمنى لكم السعادة والصحة والسحر الداخلي لمزيد من النجاح في عام الجرذ" بحسب تقويم الأبراج في الصين.

  • قبل 1 يوم

    الأهلي ينعش آماله بالتأهل لربع نهائي أبطال أفريقيا بالفوز على النجم الساحلي

    أنعش الاهلي المصري اماله بالتأهل الى ربع نهائي مسابقة دوري ابطال افريقيا في كرة القدم بفوزه الصعب على ضيفه النجم الساحلي التونسي 1-صفر، مساء أمس الاحد، بملعب السلام في القاهرة في ختام الجولة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الثانية ضمن دور المجموعات (ثمن النهائي). وسجل النيجيري جونيور اجايي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 32. وثأر الأهلي لخسارته بالنتيجة ذاتها أمام النجم الساحلي في الجولة الأولى، وحقق فوزه الثالث رافعا رصيده إلى 10 نقاط في الصدارة بفارق نقطة واحدة أمام النجم الساحلي والهلال السوداني الفائز على مضيفه بلاتينيوم الزيمبابوي 1-صفر السبت في افتتاح الجولة. وبات الاهلي بحاجة إلى نقطة واحدة في مباراته الأخيرة امام مضيفه الهلال السبت المقبل، علما بأن الفوز سيمنحه الصدارة، فيما يتعين على النجم الساحلي الفوز على ضيفه بلاتينيوم لضمان تأهله بغض النظر عن نتيجة مباراة الاهلي والهلال. كما ان الهلال بات مطالبا بتحقيق الفوز على الاهلي لحجز بطاقته الى الدور المقبل. وجاء الشوط الاول متوسطا فنيا، وعاب لاعبو الاهلي العصبية الزائدة والبطء الشديد في الهجمات والتسرع ما منح الضيوف افضلية في بداية المباراة كادت تسفر عن هدف اول بتسديدة لسالم بوخنشوش ابعدها الحارس محمد الشناوي بصعوبة الى ركنية (5)، ثم انفرد الدولي الجزائري كريم عريبي بالشناوي وسدد كرة زاحفة ابعدها الاخير الى ركنية (21). وانتظر لاعبو الاهلي حتى الدقيقة 30 لتشكيل خطورة على مرمى الضيوف بتسديدة لحسين الشحات من انفراد ابعدها الحارس اشرف كرير الى ركنية. وتحسن اداء اصحاب الارض، ومن هجمة منظمة مرر التونسي علي معلول كرة عرضية زاحفة سددها الشحات بقوة أبعدها الدفاع من على خط المرمى فارتدت الى أجايي الذي سددها على يمين كرير (32). وكاد عمرو السولية يضيف الهدف الثاني للاهلي من تسديدة قوية اثر تمريرة عرضية للشحات لكن الحارس انقذ الموقف بصعوبة (34). وانحصر اللعب في وسط الملعب وهدأ ايقاع المباراة تماما، مع محاولات هجومية لكلا الفريقين، لكن دون خطورة على المرميين. وشهدت الدقيقة 90 الظهور الاول للسنغالي اليو بادجي القادم للأهلي من رابيد فينا النمساوي مقابل مليوني يورو، حيث تم قيده في قائمة الفريق الافريقية مكان المغربي وليد ازارو الذي تمت اعارته للاتفاق السعودي لمدة ستة اشهر.

  • قبل 1 يوم

    وفاة كوبي براينت في حادث تحطم طائرة «هليكوبتر»

    أفادت قناة العربية بوفاة أسطورة كرة السلة كوبي براينت إثر تحطم طائرة «هليكوبتر». وولد براينت في 23 أغسطس 1978، في فيلادلفيا، بولاية بنسلفانيا الأميركية ولديه شقيقتان تكبرانه شايا وشاريا. عندما كان عمره ست سنوات انتقلت عائلته إلى رييتي، في إيطاليا، عام 1991، ثم عادت عائلته مرة أخرى إلى فيلادلفيا وسجل كوبي في مدرسة لوار مريون الثانوية، وبسبب مشاركته فازت المدرسة ببطولة الولاية بعد ثلاثة وخمسين عاما. وكان براينت قد اعتزال كرة السلة، مرجعا ذلك إلى هبوط مستواه البدني بعد المجهود الكبير الذي تطلبه تألقه طوال 20 عاما. وبدأ تراجع مستوى براينت عند سن الـ 37 عاما، بعد أن حصد لقب «NBA» خمسة مرات.  

  • قبل 1 يوم

    نزاعات النادي العربي تصل إلى.. المخفر

  • قبل 1 يوم

    «العربي» يرفض تسليم مقر النادي لـ«انتقالية المعارضين»

  • قبل 1 يوم

    سيتي يستغل النقص العددي ويسحق فولهام في كأس الاتحاد الإنجليزي

  • قبل 2 يوم

    بطولة الكويت السنوية للشطرنج تنطلق غدا

  • قبل 3 يوم

    اتحاد الكرة : تقنية الفار لن تطبق اليوم لعدم وجود نقل تلفزيوني

    أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم أن مباراة اليرموك وكاظمة في الجولة ال11 من دوري الدرجة الممتازة اليوم لن تنقل وذلك لإعتذار وارتباط وزارة الإعلام بنقل مناسبات أخرى. وعلى إثر ذلك لن يتم تطبيق تقنية فيديو الحكم المساعد VAR لعدم وجود نقل تلفزيوني.

  • قبل 3 يوم

    متسلق كويتي يصل إلى أعلى قمة بركانية بالعالم في تشيلي

    سجل متسلق الجبال الكويتي يوسف الرفاعي انجازا كويتيا جديدا بوصوله الى اعلى قمة بركان بالعالم في تشيلي والذي يبلغ ارتفاعه 6893 مترا عن سطح البحر. وقال الرفاعي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت ان قمة بركان أوخوس ديل سالادو في تشيلي تعد اعلى قمة بركانية بالعالم مبينا أنه أول كويتي يحقق هذا الإنجاز ليسجل لنفسه تسلق القمة السادسة من القمم البركانية السبع في العالم. وأضاف ان الرحلة بدأت من العاصمة التشيلية سانتياغو ليستقل بعدها طائرة استغرقت ساعة ونصف الساعة للوصول إلى مدينة كوبيابو شمال تشيلي المشهورة بمناجم الذهب والحديد والتي تعتبر نقطة الانطلاق الى صحراء اتاكاما الاجف في العالم والتي يقع فيها ذلك البركان. وأوضح انه بعد وصوله إلى كوبيابو انطلق بسيارة دفع رباعي للوصول إلى قلب الصحراء للتأقلم مع الارتفاعات والصحراء القاسية قبل التسلق الفعلي للبركان مشيرا الى انه تسلق قمما اخرى اصغر من هذا البركان كنوع من التدريب. وذكر ان رحلة التسلق بدأها بحماس إلا أن المتبقي من الرحلة وهو 1800 متر كان جزءا صعبا من الرحلة. وأشار الى ان اخر 300 متر كانت الأشد والاكثر تقنية وتحتاج إلى حبال واستخدام الاطراف الاربع “لانني أصبحت مكشوفا أمام رياح الانديز العاتية”. وبين انه بعد هذه اللحظة جاء الاحساس بمسؤولية رفع علم الكويت عاليا لينسى تعب المشوار الصعب ويحقق هدفه بتاريخ 15 يناير 2020 برفعه العلم الكويتي في أعلى قمة بركان في العالم مشيرا الى ان هذا الانجاز لا يذكر أمام ما قدمه له وطنه الكويت. وذكر أنه شعر بالاعتزاز والفخر بعد رفع علم الكويت في اعلى قمة بركانية بالعالم معربا عن شكره وتقديره لرعاة هذه الرحلة بيت التمويل الكويتي وشركة وأوريدو ونادي سبارك الرياضي.

  • قبل 3 يوم

    القادسية يفوز على العربي بهدف نظيف

  • قبل 3 يوم

    نتائج قرعة دور الـ16 لكأس ملك إسبانيا

  • قبل 4 يوم

    كلاسيكو محتمل بين ريال مدريد وبرشلونة في دور الـ16 لكأس إسبانيا

  • قبل 4 يوم

    السالمية يفوز على الشباب بثنائية

  • قبل 4 يوم

    استقلال يوافق على إقامة مباراته مع الكويت في الإمارات

  • قبل 6 يوم

    فواز الحساوي : لن أعود للقادسية

  • قبل 6 يوم

    «أزرق اليد» يودع «الآسيوية»

  • قبل 6 يوم

    سحب قرعة الدور الثاني لتصفيات أفريقيا المؤهلة لمونديال قطر

  • قبل 6 يوم

    بسن 75 عاما.. قيد أكبر محترف في العالم بالدوري المصري

    أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، قيد أكبر لاعب محترف في العالم، خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية. ويبلغ عز الدين بهادر من العمر 75 عاما الذي قام بالتوقيع لنادي 6 أكتوبر ضمن أندية القسم الثالث. ويستعد عز الدين لدخول موسوعة جينيس العالمية للأرقام القياسية مع بدء مشاركته مع ناديه في المباريات التي دعي لها مندوبو الموسوعة. وكان وليد العطار المدير التنفيذي لاتحاد الكرة قد استقبل في مكتبه اللاعب ومسؤولي النادي لدى حضورهم لاستكمال إجراءات التسجيل.

  • قبل 6 يوم

    «الآسيوي»: مباراة الكويت واستقلال في دبي.. بدلا من الدوحة

    قرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، نقل مباراة نادي الكويت أمام نادي استقلال الإيراني في الدور الثاني من الملحق المؤهل إلى دوري أبطال آسيا، إلى دبي. يأتي ذلك بعد أيام على إعلان «الآسيوي» نقل المباراة من طهران إلى الدوحة بسبب الأجواء الأمنية التي تشهدها المنطقة. وتقام المباراة يوم السبت 25 يناير الجاري.  

  • قبل 6 يوم

    «كاس» تغرّم القادسية 10 آلاف فرنك سويسري

  • قبل 1 أسبوع

    تحطم سيارة حارس مرمى مانشستر يونايتد في حادث مروري مروع

  • قبل 1 أسبوع

    «الاتحاد الآسيوي» يحدد قطر لاستضافة مباراة «الكويت» و«الاستقلال» الإيراني في ملحق دوري الأبطال

  • قبل 1 أسبوع

    رسميًا.. الاتحاد الآسيوي يحظر إقامة المباريات الدولية على الأراضي الايرانية

  • قبل 1 أسبوع

    “أزرق اليد” في مواجهة قوية غداً أمام إيران

  • قبل 1 أسبوع

    أزرق اليد ينهي الدور الأول من البطولة الآسيوية متصدرا

  • قبل 1 أسبوع

    ثنائية كاسيميرو تضع «ريال مدريد» في الصدارة

  • قبل 1 أسبوع

    كريستال بالاس يتعادل مع مانشستر سيتي ويبعده أكثر عن المتصدر

  • قبل 1 أسبوع

    هالاند يقود دورتموند لهزيمة أوجسبورج

    أنقذ إيرلينج هالاند فريقه بوروسيا دورتموند من الخسارة في أول ظهور له، ليقوده لقلب تأخره أمام أوجسبورج بالفوز (5-3)، اليوم السبت، في الجولة الـ18 من الدوري الألماني.  أهداف أوجسبورج جاءت عن طريق فلوريان نايديرليشنر "ثنائية" وماركو ريشتر في الدقائق 34، 46 و55، بينما جاءت أهداف دورتموند عن طريق هالاند "هاتريك"، جوليان براندت وجادون سانشو في الدقيقة 49، 59، 61، 70 و79.  بهذه النتيجة، استعاد دورتموند المركز الرابع بجدول ترتيب البوندسليجا بعد وصوله للنقطة 33، فيما تجمد رصيد أوجسبورج عند 23 نقطة في المركز العاشر.   هجمات سريعة حاول أوجسبورج مباغتة ضيفه مع بداية المباراة بهجمة سريعة، أنهاها راني خضيرة بتسديدة غير دقيقة أعلى المرمى.  وكاد دورتموند أن يخطف هدفًا مبكرًا في الدقائق الـ5 الأولى عن طريق ثورجان هازارد، الذي وصلته كرة بالخطأ داخل منطقة الجزاء، ليحاول وضع الكرة في الشباك أثناء تقدم الحارس توماس كوبيك، لكن الأخير تصدى لها ببراعة. وشن دورتموند هجمة مرتدة سريعة، لتصل الكرة إلى جادون سانشو داخل منطقة الجزاء، ليمرر بلمسة واحدة إلى ماركو رويس، الخالي من الرقابة، لكن الأخير فشل في تسديدها بغرابة، لتضيع فرصة التقدم بهدف أول على الضيوف. وحاول دانييل بايير تجربة حظه بتسديدة على الطائر من خارج منطقة جزاء دورتموند، لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس رومان بوركي. ورد البرتغالي رافائيل جيريرو بتسديدة أخرى على مرمى أوجسبورج، لكنها علت المرمى، قبل أن يتلقى ماركو ريشتر، جناح أصحاب الأرض، تمريرة طولية، حاول مقابلتها بتصويبة على الطائر، لكنها ذهبت خارج الملعب. وبعد مرور 20 دقيقة، نجح أوجسبورج في التقدم بهدف أول عن طريق روبن فارجاس، لكن الحكم ألغاه بإشارة من مساعدة لوجود تسلل.  وواصل دورتموند إهدار الفرص السهلة بتوغل سانشو حتى منطقة جزاء أوجسبورج، قبل أن يطلق تسديدة قوية علت العارضة، ليعود رويس بعدها بثوانٍ لإضاعة هدف محقق بعد تسلمه عرضية من أكسيل فيتسل، لكنه قابلها بتسديدة مرت بجوار القائم الأيسر.  ومع حلول الدقيقة 34، استغل أوجسبورج تمريرة خاطئة من هازارد، ليشن مرتدة سريعة عن طريق فارجاس الذي انطلق على الجانب الأيسر وأرسل عرضية أرضية، انزلق فلوريان نايديرليشنر ووجهها بقدمه إلى داخل الشباك، محرزًا هدف التقدم لأصحاب الأرض. وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للشوط الأول، نفذ فيليب ماكس ركلة حرة من مسافة بعيدة، لكنه سددها بقوة صوب مرمى بوركي، الذي حال دون وصولها الشباك بتصدٍ رائع، قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية بتقدم أوجسبورج (1-0). شوط الإثارة   ولم يمهل أوجسبورج ضيفه سوى دقيقة واحدة على بداية الشوط الثاني، ليتقدم بهدف ثانٍ عن طريق ماركو ريشتر من تصويبة صاروخية، اكتفى بوركي بالنظر إليها أثناء مرورها إلى الشباك.   واشتعلت المباراة بعد 3 دقائق فقط، عقب نجاح جوليان براندت في تقليص الفارق بتسجيل أول أهداف أسود الفيستيفال في المباراة بعدما تسلم تمريرة داخل منطقة الجزاء واستدار بجسده بمهارة رائعة، قبل أن يطلق تسديدة قوية بيسراه إلى داخل الشباك.  وبسيناريو مشابه للهدف الأول، استطاع نايديرليشنر أن يوقع على الهدف الثاني له والثالث لأصحاب الأرض بعد انزلاقه لتوجيه عرضية ماكس بقدمه إلى داخل الشباك، ليصعب المهمة على دورتموند.  ولم يجد لوسيان فافر، مدرب دورتموند، بُدا من إقحام المهاجم النرويجي إيرلينج هالاند، ليسجل ظهوره الأول بنزوله بدلًا من لوكاس بيشتشيك في الدقيقة 56.  وسُرعان ما نجح هالاند في التوقيع على بصمته الأولى بقميص دورتموند بعدما تلقى تمريرة بينية من سانشو، قبل أن يسدد كرة أرضية زاحفة، سكنت الشباك، ليقلص النتيجة لفريقه بعد نزوله بـ3 دقائق فقط.  وأنعش هدف هالاند لاعبي الضيوف، ليرسل ماتس هوميلز تمريرة طولية لسانشو بعدها بدقيقتين، ليتسلمها المهاجم الإنجليزي ويراوغ حارس أوجسبورج، قبل أن يضع الكرة بسهولة في الشباك، معادلًا النتيجة لدورتموند. ولم تتوقف هجمات دورتموند بعد الهدفين، ليحاول هازارد صيد شباك كوبيك بتسديدة صاروخية، لكن حارس أصحاب الأرض أبعدها بقبضة يده اليسرى.  وأهدر رويس فرصة هدف محقق من جديد بعدما مرر له سانشو تمريرة حريرية داخل منطقة الجزاء، لكن النجم الألماني أطاح بالكرة أعلى العارضة بغرابة شديدة.  وأصلح هازارد ما فعله رويس بعدما تلقى تمريرة بينية وضعته وجهًا لوجه مع حارس أوجسبورج، ليراوغه بمهارة رائعة، قبل أن يمرر الكرة على طبق من ذهب لهالاند، الذي اكتفى بوضعها في المرمى الخالي، محرزًا هدفه الثاني والرابع لدورتموند، لتنقلب المباراة رأسًا على عقِب. وأراد هالاند أن تكون بدايته استثنائية مع دورتموند بعدما وقع على الهدف الثالث له والخامس لدورتموند في الدقيقة 79، إذ تسلم تمريرة من رويس، لينطلق بالكرة حتى دخول منطقة الجزاء، قبل أن يضع الكرة بيسراه إلى داخل الشباك. واستطاع دورتموند أن يحافظ على تقدمه في الدقائق المتبقية، بينما انخفضت معنويات لاعبي أوجسبورج، لينتهي اللقاء بفوز الضيوف (5-3).

المزيد
جميع الحقوق محفوظة