سويسرا تصنف الكويت ضمن الدول الأكثر خطورة وتلزم القادمين منها بالحجر الصحي

أصدرت السلطات الصحية السويسرية قائمة بالبلدان التي تشكل خطرا كبيرا للإصابة بفيروس كورونا المستجد تتضمّن 29 بلدا نجد في مقدمتها الولايات المتحدة وروسيا والمملكة العربية السعودية والكويت والبرازيل. واعتبارا من 6 يوليو، يجب على المسافرين القادمين إلى سويسرا من هذه البلدان الدخول في حجر صحي لمدة عشرة أيام. المكتب الفدرالي للصحة العامة نشر القائمة يوم الخميس 2 يوليو كجزء من الإجراءات الجديدة التي اتخذتها السلطات السويسرية لمنع حدوث موجة ثانية من الوباء. وزادت معدلات الإصابة في الأسبوع الماضي، حيث ارتفعت أحيانا إلى أكثر من 100 إصابة في اليوم. وترجع السلطات هذا الارتفاع في عدد الإصابات جزئيا إلى انتقال العدوى من الأشخاص القادمين من الخارج أو من السويسريين الذين يسافرون إلى بلدان عالية الخطورة، ويجلبون الفيروس معهم عند عودتهم. قائمة البلدان عالية الخطورة تشمل أيضا صربيا وكوسوفو لأن أعدادا كبيرة من المهاجرين من هذه البلدان قد استقروا في سويسرا ويعودون بانتظام لزيارة أقاربهم. وهذه هي القائمة كاملة، وفق الترتيب الذي نُشرت به: الأرجنتين وأرمينيا وأذريبجان والبحرين وبيلاروسيا وبوليفيا والبرازيل والرأس الأخضر وشيلي وكولومبيا وجمهورية الدومنيكان وهندوراس والعراق وإسرائيل وكوسوفو والكويت ومولدافيا وشمال مقدونيا وعمان وبنما وبيرو وقطر وروسيا والمملكة العربية السعودية والسويد وصربيا وجنوب إفريقيا وجزر تركس وكايكوس والولايات المتحدة. وستخضع هذه القائمة إلى التحديث باستمرار من قبل السلطات الصحية. وسيُطلب من الأشخاص الذين يصلون إلى سويسرا قادمين من هذه البلدان إبلاغ سلطات الكانتونات التي يقصدونها بعد الدخول. كما أبلغت السلطات توصياتها إلى شركات الطيران والحافلات بعدم نقل الركاب المرضى. وفي 15 يونيو الماضي، فتحت سويسرا مع جميع الدولة الأعضاء في اتفاقية شنغن، وكذلك أيسلندا والنرويج وليختنشتاين والمملكة المتحدة. وهناك خطط للانفتاح على مجموعة من البلدان الأخرى اعتبارا من 20 يوليو المقبل.

  • 0صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
المزيد
جميع الحقوق محفوظة