«غوغل» احتفى بـ «شاعرة أبولو»

احتفل محرك البحث الأشهر على الشبكة العنكبوتية (غوغل) أمس بذكرى ميلاد الشاعرة المصرية الراحلة جميلة العلايلي، والتي كانت أحد عناصر جماعة «أبولو» الشعرية الشهيرة. العلايلي، والتي ولدت يوم 20 مارس 1907، في مدينة المنصورة نشرت أعمالها في البداية، من خلال صفحات مجلة «أبولو»، وبعد أن أسست صالونها الأدبي في مدينة المنصورة، انتقلت إلى القاهرة، وقدمت ديوانها الأول العام 1936، وتوفيت يوم 11 أبريل عام 1991.

  • 0صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
  • قبل 1 أسبوع

    "فيسبوك" يستعيد خدماته بعد انقطاع عالمي لنحو 24 ساعة

    قالت شركة فيسبوك اليوم الخميس إنها استعادت العمل في تطبيقها الرئيسي وإنستجرام بعدما تعرضت كبرى شبكات التواصل الاجتماعي العالمية لتعطل كبير أحبط المستخدمين في أنحاء العالم لنحو 24 ساعة. وأضافت الشركة أنها تدرس ما إذا كانت ستعيد أموالا للمعلنين عن الفترة التي لم تظهر فيها إعلاناتهم بسبب تلك المشكلات، والتي أظهرت مواقع تتبع انقطاع الإنترنت أنها أثرت على مستخدمين في أوروبا واليابان والأمريكتين. وقال متحدث باسم فيسبوك في بيان "مشكلة في الخادم أمس جعلت من الصعب على الناس الوصول إلى تطبيقاتنا وخدماتنا. عدنا للعمل بنسبة مئة في المئة ونعتذر عن أي إزعاج". وأضاف "ما زلنا نحقق في مجمل تأثير هذه المشكلة، بما في ذلك احتمال رد أموال للمعلنين". وتجني فيسبوك عشرات الملايين من الدولارات من إيرادات الإعلانات يوميا. وكانت تقارير إعلامية ذكرت في وقت سابق أن ملايين المستخدمين تأثروا وتحول الآلاف إلى تويتر أمس الأربعاء واليوم الخميس للشكوى تحت وسم #فيسبوك داون. وقال موقع داونديتيكتور الذي يتابع أعطال المواقع الإلكترونية إن عدد الشكاوى تجاوز 12 ألفا في ذروة الأزمة ليتراجع تدريجيا لنحو 180 بحلول الساعة 11 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة اليوم الخميس. وهبطت أسهم فيسبوك نحو اثنين بالمئة في التعاملات الصباحية اليوم.

  • قبل 1 أسبوع

    «تويتر» تطلق تحديثاً جديداً لمستخدميها

    أطلق موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» رسميًا اليوم تحديثًا جديدًا على منصتي أندرويد وiOS من شأنه الارتقاء بكاميرا تويتر إلى مستويات جديدة، لاسيما من حيث سهولة الاستخدام، والتصميم، والسرعة في التقاط الصور والفيديو والبث المباشر ومشاركتها مع الآخرين، يشبه تصميم الكاميرا الجديد نمط التقاط الصور السريع للكاميرات على Snapchat أو Instagram. ويحمل التحديث الجديد عددًا من المزايا، إذ أصبح الوصول إلى الكاميرا أكثر سهولة. ويحمل التحديث الجديد عددًا من المزايا منها مايلي: – أصبح الوصول إلى الكاميرا أكثر سهولة، فيمكنكم الآن التمرير السريع إلى اليسار على الخط الزمني لفتح الكاميرا والتقاط صورة أو مقطع فيديو، أو بدء بث مباشر لنقل مجريات الحدث بسرعة كبيرة. وستجعل هذه التحديثات التقاط المحتوى ومشاركته من قلب الحدث أسرع بكثير. – ستكون تغريدات الكاميرا ذات الإعدادات الجديدة الأولى في مجال الوسائط المتعددة، وستتمتع بتصميم جديد، وأكبر. وستظهر تغريدات الصور ومقاطع الفيديو التي التقطت بالكاميرا المحدّثة بمظهر جديد في الخطّ الزمنيّ، فستكون أكبر حجمًا، وسيكون للنص خلفية ملونة وفقًا لاختيار المؤلف، مما سيجعل تغريدات الوسائط المتعددة هذه أكثر غنى، ويمنح المؤلف خيارات أوسع لإضافة طابع خاص على ما ينشر. – يمكنكم إضافة إشارة الموقع خلال التصوير، وستظهر مستقبلاً مجموعة من علامات التصنيف الجغرافية لإضافتها إلى الصور والفيديوهات، مما سيسهّل عليكم إيصال تغريداتكم للجمهور المناسب ضمن النقاشات المناسبة. كاميرا «تويتر» الجديدة وطريقة عملها بعد هذا التحديث؟ – اسحب إلى اليسار من الخطّ الزمنيّ لصفحتك الرئيسيّة فتصل إلى الكاميرا، أو اضغط على رمز الكاميرا في مستطيل كتابة التغريدة. – بمجرد ظهور مشهد الكاميرا، انقر لالتقاط صورة، أو اضغط بصورة مستمرة لالتقاط فيديو. – تستطيع أيضًا بدء البث المباشر بالتبديل إلى وضع البث المباشر من الجهة السفلى. وبإمكانك أيضًا إضافة نص للتغريدة أو اسم الموقع الذي تبث منه أو وسوم إلى صورة الكاميرا. – يضاف إلى ذلك أن الوسوم المقترحة المتعلقة بأحداث معينة ستظهر تلقائيًا لتختار منها حينما تلتقط الصور أو الفيديو من موقع فعالية قائمة، وتقتصر هذه الميزة حاليًا على إظهار وسوم لأحداث رياضية معينة. و في وقت سابق من هذا الأسبوع ، أطلق «تويتر» تطبيقه النموذجي «twttr» لأول مجموعة اختبار متعددة. عندما يقوم المستخدمون بتنزيل «twttr» ، سيكونون أول من يجرب ميزات جديدة ويقدم تعليقات ، والتي سيتم مراجعتها بواسطة Twitter ومساعدتهم على تقرير ما إذا كان سيتم شحن ميزات جديدة للجميع. يمكن أن يقتل «تويتر» قريبًا زر «أعجبني». قال عملاق وسائل التواصل الاجتماعي إنه في المراحل المبكرة من التفكير في إزالة زر «أعجبني» أو عدمه ، والذي يظهر كرمز للقلب ، كجزء من إعادة تصميم شاملة للمنصة. ويأتي ذلك بعد أن قال الرئيس التنفيذي جاك دورسي في حدث الأسبوع الماضي إنه سيتخلص من الزر على شكل قلب «قريبًا» ، وفقًا للتيليجراف.

  • قبل 1 أسبوع

    فيسبوك تستعين بتويتر لتتواصل مع مشتركيها

    في انقطاع مفاجئ أثار كثير من الجدل لجأت فيسبوك إلى منافستها تويتر لتوضيح أن مجموعتها من التطبيقات ذات الشعبية الكبيرة تواجه صعوبات تقنية. وامتدت فترة الانقطاع الجزئية على فيسبوك لما يزيد عن 10 ساعات. ويُعتقد أنه أكبر انقطاع تشهده شبكة التواصل الاجتماعي على الإطلاق، وأثرت على المستخدمين في جميع أنحاء العالم.. وقالت فيسبوك أن العطل غير مرتبط بأي هجوم إلكتروني. وقالت في تغريدة بعد أكثر من ساعة على الانقطاع: "نحن نعي أنّ بعض الأشخاص يواجهون مشاكل في الوصول إلى تطبيقات عائلة فيسبوك. نحن نعمل على حلّ المشكلة في أسرع وقتٍ ممكن". وتابعت في تغريدة أخرى: "نحن مصمّمون على حلّ هذه المشكلة في أسرع وقتٍ ممكن، لكنّنا نستطيع أن نؤكد أنّها غير مرتبطة بهجوم إلكتروني لحجب الخدمة". ولم تنشر "فيسبوك" أي متابعات، مع أنّ الخدمة عادت لعدد كبير من المستخدمين. من جهته، أكد تطبيق "إنستغرام" عبر "تويتر" المشكلة، قائلاً: "نحن على علم بالمشاكل التي تؤثر على وصول المستخدمين إلى إنستغرام الآن. نعلم أنّ هذا يبعث على القلق ونحن وفريقنا نعمل بجدّ لحلّ المشكلة بأسرع وقتٍ ممكن". وصباح اليوم الخميس، قال "إنستغرام": "لقد عدنا!". وأبلغ بعض مستخدمي فيسبوك ومنصات أخرى مملوكة لشركة التكنولوجيا العملاقة - بما في ذلك انستاغرام وواتساب - عن مشكلات في الوصول إلى الخدمات ونشر المحتوى. وبدلاً من ظهور الصور الشخصية وتحديثات الحالة، تلقى العديد منهم رسالة خطأ تقول: "عذرًا ، حدث خطأ ما. إننا نعمل على إصلاح الأمر بأسرع ما يمكن". وذهب المستخدمون إلى تويتر للتنفيس عن إحباطهم. ولقي وسما FacebookDown و InstagramDown رواجاً كبيراً على تويتر. يذكر أن انقطاع الخدمة بدأ بعد ظهر الأربعاء بالتوقيت الشرقي، وأثر على العديد من الناس في مناطق مختلفة حول العالم، وامتد الانقطاع إلى بعض المناطق في قارة آسيا، الخميس. وأول من أمس، تعرّضت خدمات "غوغل" لانقطاعات في العديد من البلدان، حيث أبلغ المستخدمون عن مشكلات تتعلق بـ "جيميل" و"غوغل درايف" و"هانغ آوتس" وخرائط "غوغل مابس". وأثرت المشكلات على مستخدمين حول العالم، وأبلغ أشخاص في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا وأستراليا وأميركا الجنوبية عنها، واستمرت أكثر من ثلاث ساعات بعد الإبلاغ عنها لأول مرة، من دون أن تؤكد "غوغل" سببها. وعام 2016، أدى هجوم سيئ السمعة على أحد أجزاء الإنترنت، الذي كان يقدم محتوى عبر الإنترنت للعديد من مواقع الويب وأكبرها في العالم، إلى توقف معظم شبكة الإنترنت، بما في ذلك مواقع كـ"ريديت"، "سبوتيفاي"، و"تويتر"، عن العمل. وتم ربط الهجوم فيما بعد بشبكة من الروبوتات التي سيطرت على أعداد هائلة من أجهزة الإنترنت المنزلية، من دون علم أصحابها، ووجّهتها إلى جزءٍ واحدٍ من الإنترنت، فعطّلت الشبكة. ونظرًا لأن بعض أكبر شركات الإنترنت في العالم تعتمد على نفس البنية التحتية الأساسية، يمكن أن تتسبب نقطة واحدة من الفشل في حدوث مشكلات في معظم أجزاء الويب على الفور. وعلى سبيل المثال، تسببت مشكلات سابقة في "غوغل كلاود" و"أمازون ويب سيرفيسيز" في حدوث مشكلات كبيرة للعديد من أكبر مواقع الويب.

  • قبل 1 أسبوع

    أصعب يوم على «فيسبوك» .. عطل واسع وتحقيق جنائي

    تتفاقم مشكلات "فيسبوك" يوما بعد يوم مع تعرّض الشبكة لعطل واسع النطاق ليل الأربعاء الخميس وخضوع المجموعة لتحقيق جنائي في نيويورك على خلفية تشارك البيانات الشخصية. وليس هذا العطل الذي قد يكون الأكبر من نوعه على الإطلاق في تاريخ المجموعة سوى جزء من مشكلات "فيسبوك" الحديثة. فقد كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" مساء الأربعاء أن مدّعين فدراليين في نيويورك أطلقوا تحقيقا جنائيا يستهدف الشركة على خلفية تشاركها بيانات شخصية مع مجموعات تكنولوجية أخرى. وأشارت المجموعة على صفحة "فيسبوك فور ديفلوبرز" المخصصة لمطوّري التطبيقات التي تتفاعل مع خدماتها إلى عطل تمّ الإبلاغ عنه عند الساعة 10,30 بتوقيت كاليفورنيا (17,30 بتوقيت غرينيتش). وهي أفادت أيضا على حسابها في "تويتر" بأنها "على علم" بأن "بعض المستخدمين يواجهون مشكلات"، متعهدة حلّها في أسرع وقت ممكن من دون الكشف عن سبب هذا العطل. واختلفت المشكلات باختلاف المستخدمين، فالبعض لم يكن في وسعه بتاتا النفاذ إلى الشبكة، في حين تعذّر على البعض الآخر نشر المحتويات أو التعليقات عبر "فيسبوك" أو "إنستغرام". كما تعرّضت خدمتا "مسنجر" و"واتساب" لخلل من هذا النوع. تتعرّض "فيسبوك" منذ أكثر من سنتين لانتقادات لاذعة بشأن مسائل عدّة، كالبيانات الشخصية والمحتويات المشحونة بالكراهية وعمليات القرصنة والتلاعب بالمعطيات لأغراض السياسة. وأثار العطل الذي أصابها موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي. وغرّد أحدهم أن "كلّ ما تملكه فيسبوك يتعطّل"، في حين هزئ آخرون من شدّة تعلّقهم بالشبكة وقال أحدهم إن "العمل بات مملا" بسبب العطل الذي أجبر آخر على "إمضاء مزيد من الوقت مع العائلة". ولم يخف مستخدمون كثيرون استياءهم من المشكلة، داعين المجموعة إلى بذل مزيد من الجهود لحلّها بشكل أسرع، بكلام ناب أحيانا. وكتبت صحيفة "ذي ميركوري نيوز" المحلية في سان خوسيه في سيليكون فالي مهد التكنولوجيا العالمية، على سبيل السخرية "فيسبوك تعطّلت، فهل سيصمد العالم؟". وبحسب موقع "دوانديتكتر.كوم"، تركّزت المشكلات خصوصا في الولايات المتحدة واليابان، لكنها طالت أيضا جزءا من أوروبا وأميركا الجنوبية وأستراليا. وأفاد مستخدمون أميركيون عبر "تويتر" بأن خللا مماثلا أصاب تطبيقات أخرى، من دون معرفة إن كانت كلّ هذه المشكلات على صلة. واكتفت "فيسبوك" التي تضمّ 2,3 مليار مستخدم بالإشارة إلى أن العطل غير ناجم عن "هجوم لقطع الخدمة" مردّه وابل من محاولات النفاذ إلى الشبكة. وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" بتكثيف التحقيقات التي تطال "فيسبوك" على خلفية إدارتها للبيانات الشخصية، مع تحقيق جنائي فتحه مدّعون فدراليون في نيويورك. وقد طلبت هيئة محلّفين كبرى في نيويورك رسميا "من مصنّعين كبيرين اثنين للهواتف الذكية على الأقلّ" التقدّم بالمعلومات التي في حوزتهما عن هذه المسألة التي من المرجّح أنها تطال مئات ملايين المستخدمين، وفق ما أوردت الصحيفة. وقد تشاركت "فيسبوك" بيانات شخصية كثيرة مع شركات تكنولوجية خارجية، مثل مصنّعي الهواتف الذكية،أو أنها ما زالت تقوم بذلك، كي تكون خدماتها متماشية مع أنظمة المصنّعين التشغيلية أو تطبيقات عدّة أو مواقع. وهي تنقل هذه البيانات بموجب "اتفاقات شراكة" أبرمتها مع هذه المجموعات التي انسحب عدد منها من السوق. وأوضحت "فيسبوك" في اتصال مع وكالة فرانس برس أنه "من المعلوم أن تحقيقات فدرالية، بما فيها تحقيقات أطلقتها وزارة العدل، هي قيد الإجراء". وهي "تتعاون" مع كلّ المحققين. وأكبر شبكة تواصل اجتماعي في العالم هي على المحكّ منذ فضيحة "كامبريدج أناليتيكا" قبل سنة. ويسعى سياسيون ومحققون ومسؤولون في هيئات ناظمة من أنحاء العالم إلى معرفة إن كانت "فيسبوك" قد تستّرت بشكل أو بآخر على ممارسات تشارك هذه المعطيات.

  • قبل 2 أسبوع

    الحكومة والمعارضة في نيكاراغوا تتوصلان إلى «خريطة طريق»

  • قبل 2 أسبوع

    «غوغل» تنتصر للسعودية وترفض إزالة تطبيق «أبشر» من متجرها

  • قبل 2 أسبوع

    «فيسبوك» ترفع دعوى قضائية ضد مروّجي بيع الحسابات المزيفة

  • قبل 3 أسبوع

    «تويتر» يعلن عن خاصية «إخفاء» الردود على التغريدات

  • قبل 3 أسبوع

    هاتف جديد من Nokia.. بـ 5 كاميرات وثمنه 213 دينار كويتي

    Nokia 9 Purview هو إسم الهاتف الجديد الذي أطلقته شركة HMD Global المطورة لهواتف Nokia، والذي يأتي بميزة فريدة وهي 5 كاميرات في الخلف. وكشفت الشركة خلال المؤتمر العالمي للجوال في Barcelona الإسبانية عن هاتفها الذي يأتي بمميزات فريدة، من ضمنها أنه يأتي بـ 5 كاميرات تعمل في وقت واحد، وتصل دقة الصور الملتقطة به إلى 240 ميغابكسل. ووفق business insider فإن الكاميرات الخمس للهاتف وضعت في ترتيب خماسي في الجزء الخلفي من الهاتف، ولا يبدو أنه يضيف أي حجم كبير إلى الهاتف، فالجزء الخلفي منه مسطح تماما، ويأتي الجهاز بسماكة 8 مم، مقارنة بـ 7.7 ملم لجهاز iPhone XS، و 7.8 ملم لجهاز Samsung Galaxy S10. ويتميز نظام التصوير في Nokia 9 PureView بأن أجهزة الاستشعار الخاصة به بمقدورها امتصاص الضوء بمعدل يزيد عن عشرة أضعاف ذلك الذي توفره الهواتف الأخرى. وذكرت شركة HMD في حديثها عن الهاتف أنه سعره يبدأ من 699 دولار (قرابة 213 دينار كويتي)، يتم حفظ الصور مباشرة في photo Google، بدلاً من معرض منفصل، ويمكن للمستخدمين استخدام أدوات التحرير من Google للتعديل في الصور. كما يلتقط الهاتف الصور بتنسيق RAW، مما يعني أن الجهاز يحتفظ بكل البيانات غير المعالجة من مستشعرات PureView، وقامت نوكيا بإجراء شراكة مع Adobe Lightroom، مما يعني أنه يمكنك تعديل تلك اللقطات غير المصنعة على الجهاز. يشتمل الهاتف نفسه على هيكل مصنوع من الألمنيوم أملس مع زجاج Gorilla 5 في الأمام والخلف، كما أنه يأتي مع الشحن اللاسلكي، وجهاز استشعار بصمات الأصابع underscreen، والتعرف على الوجه، ويأتي مع شاشة POLED، ذاكرة وصول عشوائي بسعة 65 جيجابايت، ويأتي بلون أزرق ليلي، ويعمل على معالج Snapdragon 825 من Qualcomm. تم بالفعل البدء بشحن Nokia 9 PureView والاستعداد لبيعه، ولكن شركة HMD لم تعط تواريخ محددة لتوفر هذا الهاتف في الولايات المتحدة وأوروبا. هذا وأعلنت الشركة أيضاً عن هواتف أخرى من بينها هاتف Nokia 210 الذي يأتي ببطارية يمكن أن تدوم لشهر كامل وبثلاثة ألوان هي الأبيض والأسود والأحمر، وبسعر 35 دولار أي ما يعادل 11 دينار كويتي، كما تم عرض هاتف Nokia 1 بلس الذي يعمل بنظام التشغيل «أندرويد غو» وبسعر 99 دولار (قرابة 30 دينار كويتي).

  • قبل 3 أسبوع

    «هواوي» تعيد صياغة تجربة الفيديو بشبكات الجيل الخامس وهاتف الجيل الخامس الجديد القابل للطي

    عشية افتتاح المؤتمر العالمي للجوال الذي تستضيفه برشلونة اليوم، قدم ريان دينغ رئيس مجموعة اعمال هواوي كارير لشبكات الاتصالات خلال مؤتمر 5G is On تجربة حية لمشاهدة فيديو بتقنية 4K وتقديمها كخدمة عند الطلب على هاتف هواوي من الجيل الخامس القابل للطي من خلال شبكة فودافون اسبانيا للجيل الخامس المطوّرة من قبل شركة هواوي، والتي تتميز بقدرات عالية من خلال استخدام جيغابت من مستوى أس التي تقدم خدمات الجيل الخامس في أي مكان وزمان. واوضح ريان دينغ أن شبكات الجيل الخامس المستقبلية ستفتح آفاقا جديدة لمشغلي االاتصالات على صعيد تقديم خدمات جديدة وبالتالي فتح قنوات جديدة من الإيرادات أمامهم. وأستعرض دينغ الخدمات الجديدة لشبكات الجيل الخامس في مجال الالعاب الإلكترونية، التي يتمكن من خلالها المشغلين الوفاء بمتطلبات الأفراد والمنازل ومختلف الصناعات، كما تتيح لهم توسعة آفاق عملياتهم. كما أوضح أن دمج تقنية الجيل الخامس مع السحابة الرقمية، يمهد لظهور تنوع أكبر وإعادة صياغة تجارب مشاهدة الفيديو والالعاب وغيرها العديد من الخدمات. كما أعلن دينغ أنه إطار قيام هواوي ببناء النظام الايكولوجي الشامل للجيل الخامس سيتم التوسع بافتتاح مختبرات هواوي المفتوحة في كل من آسيا وأوروبا والشرق الأوسط. وتعتبر هذه المختبرات المنصة الاهم بالنسبة لمشغلي الاتصالات لتجربة آخر الابتكارات في مجال الجيل الخامس المدمجة بخدمات الحوسبة السحابية، وذلك بحسب طبيعة احتياجات السوق المحلية التي يوفر المشغل خدماته فيها. وذكر دينغ أنه خلال عام 2019، سيشهد سباق بناء شبكات الجيل الخامس إطلاق أكثر ستين شبكة جيل خامس تجارية وأكثر من اربعين نوع جهاز متوافق مع الجيل الخامس بما فيها الهواتف المتحركة. وسيصل عدد البلدان التي تمنح الطيف الترددي الخاص بالجيل الخامس إلى خمسين. كما ستترافق هذه التطورات مع إطلاق سلسلة جديدة من التطبيقات المتوافقة مع الجيل الخامس.

  • قبل 3 أسبوع

    هكذا يتجسّس فيس بوك على معلوماتكم

  • قبل 3 أسبوع

    «تويتر» يختبر عدداً جديداً من المميزات

  • قبل 3 أسبوع

    «ناسا» توافق على قيام «سبيس إكس» برحلة تجريبية إلى محطة الفضاء الدولية

  • قبل 3 أسبوع

    «مايكروسوفت»: الشركات ستبحث عن 3 مهارات في أي مرشح للعمل

  • قبل 3 أسبوع

    أسعار السيارات الكهربائية تعادل مركبات البنزين بحلول 2022

  • قبل 3 أسبوع

    خبر صادم.. واتساب يعترف بوجود خلل يهدد خصوصيات مستخدميه

  • قبل 1 شهر

    «سامسونغ».. وأخطاء هواتفها الجديدة

  • قبل 1 شهر

    إطلاق خدمة Apple Pay في السعودية

  • قبل 1 شهر

    عن طريق الخطأ.. «جوجل إيرث» يكشف مواقع عسكرية تايوانية

    أدى تحديث جديد لخدمة "جوجل إيرث" إلى عرض لقطات لمواقع عسكرية تايوانية سرية، وذلك عن طريق الخطأ. وكشفت بعض المواقع العسكرية الأكثر حساسية في تايوان وعرضت بشكل علني بعد التحديث الذي شمل عمليات إضافة تقنية الأبعاد الثلاثية لكل من مدن تايبيه ونيو تايبيه وتايوان وتايشونج، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك". وأشارت تقرير إلى أن المواقع العسكرية التي تم الكشف عنها أظهرت بوضوح احتواءها على صواريخ باتريوت ولم يتم وضع أي علامات تمويهية على صور المواقع لمنع الجمهور من مشاهدتها. ومن خلال تطبيق "جوجل إيرث" يمكن رؤية المواقع بدقة من حيث تخطيط القاعدة العسكرية، وهياكل البناء، ومواقع قاذفات الصواريخ، كما تم الكشف عن مكتب الأمن القومي في تايوان ومكتب المخابرات العسكرية في الخرائط الجديدة. من جانبه، صرح يين تي-فا وزير الدفاع التايواني أنه تم إنشاء فريق عمل للتعاون مع "جوجل" مهمته طلب محو صور المواقع بينما سيعمل الجيش على تحسين تمويه المرافق على الأرض. يذكر أن حظر تعرض المواقع الحساسة في الجيش بسبب التكنولوجيا لا ينطبق فقط على "جوجل"، ففي آب (أغسطس) 2018، حظر البنتاجون على أفراد الجيش الأمريكي استخدام الأجهزة والتطبيقات التي تستخدم نظام تحديد المواقع، مثل تطبيقات تتبع حالة اللياقة البدنية وغيرها خوفا من أن هذه التقنيات يمكن أن "تقدم للأعداء معلومات عن العمليات العسكرية".

  • قبل 1 شهر

    «فيسبوك» يحجب صفحات «آر.تي».. و«الكرملين»: أداة ضغط تستخدمها واشنطن

    احتجت شبكة تلفزيون آر.تي الروسية الاثنين على حجب موقع فيسبوك عددا كبيرا من صفحاتها، منها واحدة يناهز عدد المشتركين فيها بضعة ملايين، فيما اعتبر الكرملين ان هذا الموقع يشكل «أداة ضغط» تستخدمها واشنطن. وتعذر الاثنين الوصول الى عدد كبير من صفحات هذه الشبكة التي تمولها الدولة الروسية، وأبرزها «إن ذي ناو» المتخصصة بأشرطة الفيديو. وكتبت رئيسة تحرير آر.تي مارغاريتا سيمونيان على تويتر «كنا نبث مشروعا ثانويا باللغة الانجليزية، إن ذي ناو. ولقد حقق المشروع نجاحا: 2.5 مليار مشاهدة و4 ملايين مشترك على فيسبوك فقط». وأضافت سيمونيان ان الحجب الذي قام به فيسبوك جاء بعد تقرير بثته شبكة سي.ان.ان اكدت فيه ان الدولة الروسية تمول مشروع ار.تي. وأوضحت ان «فيسبوك حجبنا على الفور! من دون توجيه اي اتهام»، مؤكدة ان الشبكة لم «تنتهك اي قاعدة». من جهته، اعتبر الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف ان من الضروري ان تحصل آر.تي «على تفسير من فيسبوك يتعلق بالسبب الدقيق» للحجب. وأكد بيسكوف ان «عددا كبيرا من الشركات العملاقة التي تقدم خدمات مرتبطة بمواقع التواصل الاجتماعي أو غيرها من أشكال الإنترنت، تستخدمها حكومات البلدان غير الصديقة أداة ضغط على وسائل الإعلام الروسية». واعتبر ان «ذلك يؤدي الى فقدان الثقة ويحدث ضررا كبيرا بسمعة هذه الشركات الدولية». وأعلن فيسبوك الشهر الماضي الغاء 500 صفحة على صلة بروسيا، يعود معظمها إلى وكالة سبوتنيك للانباء، والتي تتولى سيمونيان المسؤولية عنها أيضا.

  • قبل 1 شهر

    ضرائب على فيسبوك وغوغل وأمازون في نيوزيلندا

  • قبل 1 شهر

    «غوغل» تتوسع في 24 ولاية أمريكية

  • قبل 1 شهر

    موسكو: وكالة الفضاء الروسية تخطط لبناء محطة على القمر

  • قبل 1 شهر

    "تويتر" يوفر ميزة طال انتظارها من الملايين

  • قبل 1 شهر

    "واتساب" يحذف مليوني حساب شهريًا

  • قبل 1 شهر

    2019.. بدأ أيضا بارتفاع في درجات الحرارة

  • قبل 1 شهر

    «فيسبوك» تطلق خدمة جديدة

  • قبل 1 شهر

    «ذوّاق» يُطلق تطبيقه تزامناً مع ذكرى موقعه الإلكتروني

  • قبل 1 شهر

    Apple تشكر طفلاً.. اكتشف ثغرة خطيرة في Facetime

    وجهت شركة Apple الشكر لطفل يبلغ من العمر 14 عاماً، كان قد اكتشف ثغرة خطيرة في تطبيق Facetime دفعت الشركة للاعتذار للمستخدمين والقيام بتحديث شامل. وكان الطفل الأمريكي Grant Thompson يجري اتصالاً بتطبيق Facetime في يوم إجازة من المدرسة، حين اكتشف أمراً تحول إلى ضجة على المنصات الاجتماعية، وأجرى الفتى اتصالا بصديق له في Facetime لكنه لم يرد، وبعد ذلك، أضاف عدداً من الأصدقاء في مجموعة للمحادثة، أما المفاجأة فهي أن Grant أصبح قادراً على سماع كل ما يدور حول هاتف الصديق الأول الذي لم يرد. وبعدما لاحظ المشاركون في المحادثة هذا الأمر حاولوا أن يعيدوه مرة أخرى، وكشفت النتيجة، أنهم قادرون حتى على الوصول إلى كاميرا الشخص الذي لم يجب على الاتصال، واعترفت ركة أبل بعد ذلك بأن هناك ثغرة في التطبيق، وأكدت أنها ستقوم بتحديث شامل لإصلاح الخلل. وقالت الشركة في بيان:« كما أشادت الشركة بالفتى البالغ من العمر 14 عامًا الذي ساعد في اكتشاف الخلل وأبلغه لشركة أبل. وكانت والدة الفتى Michelle Thompson، قد قالت وهي والدة الطفل، إنها قامت بكل ما في وسعها حتى تنبه «أبل» إلى الثغرة، فبادرت إلى المراسلة والاتصال بالشركة كما لجأت إلى المنصات الاجتماعية. وفي 20 من يناير الجاري، كتبت الأم على حسابيها في «تويتر» و«فيسبوك»، «لقد اكتشف ابني ثغرة خطيرة في نظام التشغيل الجديد لأبل. وبسبب هذه الثغرة يستطيع المسخدم أن يتنصت عليك في جهاز آيفون وآيباد دون موافقة منك.. عندي فيديو يثبت هذا، كما أنني قدمت تقريرا بشأن الثغرة لدى أبل.. والآن أنتظر سماع جواب يقدم التفاصيل، أمر مخيف».

المزيد
جميع الحقوق محفوظة