اختيار المحررين أخر الاخبار تفضيلات القراء
  • حسب القسم
    • مجلس الأمة
    • الاقتصاد
    • الاقتصاد
    • فن
    • صحة
    • محليات
    • الفن
    • صحة
    • محليات
    • الرئيسية
    • الهواتف الذكية
    • الفضاء
    • أوروبا
    • أخبار التكنولوجيا
    • الدورى الانجليزى
    • الدورى الاسبانى
    • الوﻻيات المتحدة
    • شرق أوسط
    • الرياضة
    • دولي
حدد القسم
اختيار المحررين أخر الاخبار تفضيلات القراء
  • حسب القسم
    • مجلس الأمة
    • الاقتصاد
    • الاقتصاد
    • فن
    • صحة
    • محليات
    • الفن
    • صحة
    • محليات
    • الرئيسية
    • الهواتف الذكية
    • الفضاء
    • أوروبا
    • أخبار التكنولوجيا
    • الدورى الانجليزى
    • الدورى الاسبانى
    • الوﻻيات المتحدة
    • شرق أوسط
    • الرياضة
    • دولي
  • شرق أوسط

    الأردن: واثقون في قدرة الصين على احتواء «كورونا»

    قبل 3 ساعة
  • قبل 3 ساعة

    الأردن: واثقون في قدرة الصين على احتواء «كورونا»

     أعرب العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الأحد، عن تضامن بلاده مع الصين في مواجهة فيروس «كورونا المستجد - كوفيد 19». كما أعرب الملك عبدالله في برقية تعزية بضحايا الفيروس للرئيس الصيني شي جين بينغ وفقا لوكالة الانباء الاردنية «بترا»، عن ثقة بلاده بقدرة الصين على احتواء فيروس «كورونا المستجد - كوفيد 19» ومكافحته. وعلى صعيد متصل متصل نقلت «بترا» عن وزير الإعلام الأردني أمجد العضايلة القول ان الحكومة قررت منع دخول غير الأردنيين القادمين من إيران وكوريا الجنوبية إلى المملكة فضلا عن القادمين من الصين وذلك ضمن إجراءات احترازية مؤقتة. وأوضح العضايلة أن هذا الإجراء الاضافي جاء في ظل ارتفاع عدد حالات الإصابة به في كوريا الجنوبية وإيران مؤخرا ومواكبة لما تطبقه العديد من الدول كإجراءات احترازية لمنع انتشار المرض. وأشار إلى أن الأردنيين القادمين من كوريا الجنوبية وايران سيخضعون لحجر صحي احترازي لمدة أسبوعين للتأكد من عدم اصابتهم بهذا الفيروس مؤكدا تشديد إجراءات الرقابة الصحية على جميع المعابر الحدودية والمطارات وفقا لنصائح منظمة الصحة العالمية.

  • قبل 3 ساعة

    إسرائيل تعلن عن إصابة ثانية بفيروس كورونا ‎

    أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الأحد، عن إصابة إسرائيلي ثانٍ بفيروس كورونا، بحسب وسائل إعلام عبرية. وقالت القناة (13) الإسرائيلية الخاصة، إن المصاب، كان على متن سفينة ”أميرة الماس“ السياحية أثناء تواجدها في اليابان. وقالت الوزارة في بيان مشترك مع المركز الطبي ”شيبا“، إن“الفحوصات التي أجريت في مختبرات الوزارة بينت إصابة مسافر آخر كان على متن سفينة (برينسس دايموند) في اليابان“. وأضاف البيان أن المصاب يخضع للحجر الصحي في مستشفى ”شيبا“ الواقع في ”تال هشومير“ . مشددًا على أن ”انتقال العدوى إلى المصاب لم يحدث في إسرائيل ونوهت الوزارة إلى أنه تم تشخيص إصابة 6 إسرائيليين كانوا على متن السفينة في اليابان، كحاملين للفيروس. مشيرة إلى أن اثنين منهم عادا للبلاد بينما لا يزال الأربعة الآخرون يمكثون في اليابان. وفي السياق، أعلنت بلدية تل أبيب الإسرائيلية، اليوم الأحد، أنها لن تسمح بمشاركة أجانب في سباق الماراثون المقرر تنظيمه، يوم الجمعة، بسبب مخاوف من فيروس كورونا. وذكرت البلدية أن الماراثون سيقام بمشاركة 40 ألف عداء إسرائيلي، بحسب صحيفة ”يديعوت أحرونوت“. والسبت، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، عزل 99 مواطنًا على الأقل، بعدما تبين أنهم تواصلوا مع وفد من كوريا الجنوبية زار الأراضي المحتلة، وجرى تسجيل إصابات بين أعضائه بفيروس ”كورونا الجديد“. وأعلنت إسرائيل، الجمعة، اكتشاف أول إصابة بالفيروس لمواطنة عائدة من سفينة ”أميرة الماس“، التي كانت تخضع للحجر الصحي في ميناء ”يوكوهاما“ الياباني.

  • قبل 3 ساعة

    «الكويتية»: مستعدون لتشغيل رحلات أخرى لإجلاء المواطنين من طهران

    أعلنت الخطوط الجوية الكويتية، اليوم، أنه استكمالا لدورها في خدمة المواطنين والمقيمين، وقطاع الطيران المدني في الكويت، فقد قامت بتشغيل رحلة واحدة، أمس الأحد، والاستعداد لتشغيل رحلات أخرى خاصة لإجلاء المواطنين الكويتيين من طهران، وذلك بالتنسيق مع كل من وزارة الخارجية ووزارة الداخلية ووزارة الصحة والإدارة العامة للطيران المدني».  

  • القصف المستمر

    الإعلامية اللبنانية ليلى حاطوم مغردة : الكويت غالية على كل اللبنانيين وما قصرت معهم في يوم ولم تسئ لاحد والمدعو سالم زهران لا يمثل لبنان.

  • قبل 4 ساعة

    إلغاء «الإعدام» لمواطنين خطفا مواطنة من «السالمية» واعتديا عليها في «الجابرية»

    ألغت محكمة التمييز حكم الإعدام شنقا لمواطنين قاما بخطف مواطنة عنوة من أمام منزلها ومواقعتها بالإكراه، حيث اكتفت بحبسهما بالمؤبد وإلزام كل منهما بدفع مبلغ 5001 دينار لها على سبيل التعويض المؤقت. وترجع الواقعة إلى شهر ديسمبر من العام 2016، حيث أبلغت المجني عليها بأنها وخلال طريق عودتها من شارع الخليج إلى منزلها في منطقة السالمية تعرضت لأكثر من محاولة مضايقة من الجانيين، حيث أمالا مركبتهما نحو مركبتها مرات عدة، وهنا رأى الموقف ثلاثة شبان قاموا باللحاق بهم من باب الفضول، ولما توقفت عند باب منزلها نزل أحدهما وأول ما فتحت نافذة المركبة لكمها وفتح الباب وسحلها من شعرها وأدخلها مركبتهما، وهنا صدم الشبان الثلاثة الذين لحقوا بمركبتهما. وأضافت المجني عليها أن أحد المتهمين قام بضربها ولكمها بعنف وتمزيق ملابسها في المقعد الخلفي، وحاول الثلاثة إيقافهم والاصطدام بمركبتهم لإجبارهم على التوقف إلا أنهما تمكنا من الإفلات منهم بتمويههم والدخول إلى منطقة الجابرية بسرعة والوقوف في ساحة ترابية، وبعد دقائق تمكن الثلاثة من الوصول إليهما وحدثت بينهما مشاجرة انتهت بتخليص الفتاة التي وجدوها مجردة من ملابسها فأعطوها من ملابسهم.

  • قبل 4 ساعة

    «الإدارية»: اسمحوا للطلبة الموظفين بإكمال دراستهم

  • قبل 4 ساعة

    محمد المطير: الصبي أصبح صحاف الكويت

  • قبل 4 ساعة

    الأهلي يخوض مباراة القمة أمام الزمالك.. ويشكو رئيس «مؤقتة الاتحاد» لـ «فيفا»

  • قبل 4 ساعة

    ترحيب مصري بتشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية في جنوب السودان

  • قبل 4 ساعة

    اشبيلية يشعل الصراع على المربع الذهبي في الدوري الإسباني

  • قبل 4 ساعة

    مواطن بحالة غير طبيعية يصطدم بأربع سيارات ويصيب شابين

  • قبل 4 ساعة

    مباحث الإقامة تضبط 30 متشبهاً في أوكار المساج

  • قبل 5 ساعة

    جرْح 5 أشقاء في طرابلس بقنبلة فجّرها أحدهم داخل المنزل

  • قبل 5 ساعة

    حجز سكرتيرين لإهانتهما عسكرياً وتهريب نجل برلماني

    أصدر النائب العام المستشار ضرار العسعوسي قراراً بحجز سكرتيري نائب يدعى م. ع، وعرضهما على النيابة العامة، لإهانتهما عسكرياً كان يقوم بواجبه، وإخراجهما الحدث (ابن النائب) من دورية الشرطة. وذكرت مصادر خاصة لـ«الراي» أن الواقعة تعود إلى تاريخ 27 نوفمبر2019، حين استوقف وكيل عريف (المجني عليه)، المتهم الحدث ع. م، لمخالفته فتبين بأنه لا يحمل رخصة سوق فقبض عليه، إلا أن المتهم هاتف والده النائب الذي حضر برفقة سكرتيرين يعملان لديه، وهما م. ط، وث. ط، وأهانوا العسكري بعبارات مسيئة ومكّنوا المتهم الحدث من الفرار عن طريق فتح باب الدورية. ولفتت المصادر إلى أن التحريات أسفرت عن اشتراك المتهمين بتمكين المتهم الحدث من الفرار وإهانتهم للمجني عليه ومساعدة المتهم الحدث على الهرب، حال كونه مقبوضاً عليه. وأشارت المصادر إلى أن النيابة العامة قامت باستجواب المتهمين م. ط، وث. ط، ووجهت لهما تهمتي تمكين متهم من الفرار، وإهانة المجني عليه باعتباره من قوة الشرطة وتقرر حجزهما، وطالبت النيابة العامة بسرعة إلقاء القبض على نجل الحدث المتهم في القضية، مبينة أنه جارٍ إبلاغ مجلس الأمة لاستدعاء النائب، ومثوله أمام النيابة العامة، مشدّدة على أنه لا أحد فوق القانون.

  • قبل 5 ساعة

    «غلطة»... كشفت تلاعب موظف في المنافذ

    كشفت «غلطة» وقع بها موظف في منافذ الحدود البرية تلاعبه في حركة دخول وخروج مواطنة أكثر من مرة، رغم وجودها خارج البلاد، وعندما عادت انكشف أمرهما معاً، وأحيلا إلى التحقيق. وقال مصدر أمني لـ«الراي» إن «مواطنة وصلت إلى البلاد عبر منفذ المطار، وفي أثناء انتهاء إجراءات دخولها وتوثيق حركتها في الجهاز تبيّن أنها سبق أن دخلت الكويت عبر أحد المنافذ البرية، الأمر الذي دفع الموظف إلى إحالتها إلى التحقيق للوقوف على الطريقة التي تمت بها العملية». وتابع المصدر «بالتحقيق مع المواطنة والاطلاع على حركة دخولها وخروجها، تبين أنها كانت تدخل وتخرج عبر أحد المنافذ البرية من قبل موظف واحد، وبعد ضبطه والتحقيق معه انكشف المستور، وظهر أنه كان يتلاعب بالجهاز، ويقوم بإدخالها وإخراجها وهي أساساً مقيمة في السعودية، ولكنه في المرة الأخيرة قام بإدخالها للبلاد ونسي أن يخرجها، وهي الغلطة التي كشفت المستور، وأحيل الموظف المتورط والمواطنة إلى التحقيق لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما».

  • قبل 5 ساعة

    والد الحدث المتغيّب ناشده عبر «الراي»: يا خالد يا حبيبي ارجع وما يمسك شي

  • قبل 5 ساعة

    سعوديان حاولا تهريب شابين وفتاة عبر «السالمي»

  • قبل 5 ساعة

    الإفراج عن لبنانية وسورية تشاجرتا في صالون فوز الفهد

  • قبل 5 ساعة

    تسيير 18 شاحنة مساعدات إنسانية كويتية للنازحين بسوريا

  • قبل 5 ساعة

    اختتام تمرين.. «درع دسمان»

  • قبل 5 ساعة

    العدساني: استجواب بوشهري سيحسم جدل إدانته

  • قبل 5 ساعة

    مجلس الوزراء: 3 تعديلات على «العمل في الخاص»

  • قبل 5 ساعة

    تحذيرات من «المجاملات السياسية» على حساب الأمن الصحي

  • قبل 5 ساعة

    علاج كويتي لـ... «كورونا»!

    فجّر عضو مجلس إدارة جمعية الطب البديل الكويتية هشام الجاسر، مفاجأة بإعلانه عن توصله لعلاج لفيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن «هذا العلاج مكوّن من ثمانية مركبات لأعشاب طبيعية، بعضها مزروع في الكويت والآخر تم جلبه من خارجها». الجاسر، الحاصل على شهادة في صيدلة الطب اليوناني من الهند، وأخرى في علم الرفلكسولوجي من أميركا، تحدث لـ «الراي» عن هذا العلاج الذي يعد أول علاج كويتي لمرض كورونا، وقال «توصلت لهذا العلاج قبل أسبوع، وبدأت في تجاربي مع بداية الأزمة في الصين وظهور الفيروس»، مشدداً على أنه «إذا طلبت مني وزارة الصحة تزويدها بهذا العلاج وكميات منه لفحصها، فأنا مستعد لذلك، وستظهر لهم قوة هذا العلاج الذي يعالج مسبب المرض، ويجعل الفيروس يخرج من نفسه». وفيما بيّن أن «هذا العلاج ليس فيه أي مكون كيميائي»، فضل الجاسر عدم نشر صورة هذا العلاج، قبل أن يتم ترخيصه من قبل وزارة الصحة، مردفاً بالقول «هذه ليست السابقة الأولى لي، فقد اجتهدت في تركيب أكثر من دواء سابقاً لأكثر من مرض». وأوضح أن «مريض كورونا يجب أن يمتنع عن بعض الأطعمة التي ترفع الرطوبة في الجسم، وهي الألبان ومشتقاتها والحلويات والخيار والخس والبطيخ والأجاص والخبز الأبيض والمايونيز والمشروبات الباردة»، لافتاً إلى أن «الأدوية المستخدمة في الطب العربي (الإسلامي) تقضي على مسبب المرض، وهو الرطوبة، الأمر الذي ينطبق على فيروس كورونا». وتابع «موقع الخدمة الصحية البريطانية بين أن أسباب مرض كورونا حتى الآن ما زالت مجهولة، وله أعراض رئيسية، من بينها السعال وارتفاع درجة حرارة الجسم وضيق التنفس»، لافتاً إلى أن «الطب الحديث يبني نظرياته على الفيروسات والبكتيريا، أما الطب الإسلامي (العربي) فيبني نظرياته على أربعة عناصر، هي الحرارة والبرودة والرطوبة واليبوسة، ولا بد أن تكون هذه العناصر الأربعة معتدلة ومتساوية، ويكون جسم الإنسان صحيحاً في حال توازن هذه العناصر الأربعة، وإذا حدث خلل في أحدها يحدث المرض، فمثلاً إذا أخذنا الرطوبة (التعفنية) التي تحدث بسبب إمساك أو غيره، فإذا زادت تكون المسبب الرئيسي للفيروسات والبكتيريا».

  • قبل 5 ساعة

    السعودية تطمئن المعتمرين: لا إصابات بـ «كورونا» المستجد

    مع تزايد رحلات العمرة خلال عطلة الأعياد الوطينة، طمأنت وزارة الصحة السعودية المعتمرين إلى خلو المملكة من أي إصابة بفيروس «كورونا» المستجد، سواء في صفوف المعتمرين أو السياح وحتى المواطنين والمقيمين. وقال وكيل وزارة الصحة السعودية لشؤون الصحة الوقائية الدكتور عبدالله بن مفرح عسيري لقناة «الراي»، أمس، إن «إجراءات وقائية يتم اتخاذها في المطارات السعودية للحؤول دون دخول حالات مصابة إلى المملكة». وأوضح عسيري أن «القادمين من خارج المملكة يتم فرزهم في مسارات خاصة ليتم فحصهم عن طريق درجات الحرارة والمناظرة الصحية، بحيث يتم حجز من يتم الاشتباه به في محجر صحي مخصص لهذا الغرض». وعن الوضع داخل مكة المكرمة، أكد الدكتور عبدالله عسيري أن مختبرات خاصة تعمل في مكة لسرعة الحصول على النتائج، وفي حال تم رصد أي إصابة فإن الإجراءات تقتضي نقل المصاب إلى خارج مكة، وتحديداً إلى جدة أو الطائف لمنع انتشار المرض. وأشار عسيري إلى ضرورة التفرقة بين فيروس «كورونا» متلازمة الشرق الأوسط الذي تتعامل المملكة معه بسيطرة تامة منذ سنوات، وفيروس «كورونا» المستجد الذي ظهر بداية في الصين وتمدد منها إلى دول أخرى والمعروف باسم (كوفيد 19).

المزيد
جميع الحقوق محفوظة